سرقة عميل بنكي تحت تهديد السلاح.. تعرف إلى التفاصيل

سرقة عميل بنكي تحت تهديد السلاح.. تعرف إلى التفاصيل

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي، عاطلين آسيويين لاتهامهما بسرقة عملاء البنوك، والسطو بالإكراه على ظرف يحوي 50 ألف درهم من أحد مرتادي بنك في منطقة القصيص.

ff-og-image-inserted

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي، عاطلين آسيويين لاتهامهما بسرقة عملاء البنوك، والسطو بالإكراه على ظرف يحوي 50 ألف درهم من أحد مرتادي بنك في منطقة القصيص.

وقال المجني عليه (محاسب آسيوي)، إنه غادر الشركة التي يعمل بها صباحاً متجهاً إلى فرع بنك قريب، وانتظر داخله حوالي 40 دقيقة قبل أن يصرف 50 ألف درهم عائدة لعمله، بعدها خرج من البنك وأثناء سيره في الشارع متجهاً إلى الشركة اعترض طريقه شخصان، أخرج أحدهما سكيناً وطلب منه تسليمهما الظرف فاستجاب على الفور خوفاً على حياته، ثم استغاث بالمارة، وأبلغ الشرطة التي قبضت على أحد المتهمين أولاً بعد أن تعرف إليه عبر طابور التشخيص.

وقال شاهد من شرطة دبي، إنه عقب تلقي البلاغ تم تشكيل فريق بحث لضبط المتهمين خصوصاً بعد أن تكرر بلاغات مشابهة لسرقة عملاء بنوك، وأسفرت جهود فريق البحث عن تحديد هوية المتهمين وضبطهما.

وأضاف أنه بجلب المتهمين إلى مقر الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية أقر المتهم الأول إنه «خطط للجريمة برفقة المتهم الثاني، وقررا استهداف عملاء بنك في شارع دمشق بمنطقة القصيص، وتوجها أياماً متتالية إلى فرع البنك وانتظرا فرصة لسرقة أي عميل لكن لم يحالفهما الحظ، وفي يوم الواقعة توجه كالعادة إلى البنك وانتظر طويلاً حتى حدد المجني عليه، ثم تتبعه إلى الخارج وأعطى إشارة إلى شريكه في الجريمة فراقباها لمدة خمس دقائق ثم اعترضا طريقه وهدداه بسكين فاستجاب لهما على الفور وسلمهما الظرف، وبعدها فرا هاربين».

وأضاف الشاهد، أن المتهم ذكر أيضا أنه حصل على 40 ألف درهم من المبلغ الإجمالي بعد أن كذب على صديقه مدعياً أن المبلغ كان 30 ألف فقط، وتخلص لاحقاً من السكين التي كان بحوزته، لافتاً إلى أن المتهم الثاني أقر كذلك طواعية بالجريمة مشيراً إلى أن حصيلته من السرقة 10 آلاف درهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً