وفاة 9 أشخاص في حرائق الغابات الأكثر تدميراً في تاريخ كاليفورنيا

وفاة 9 أشخاص في حرائق الغابات الأكثر تدميراً في تاريخ كاليفورنيا

خرجت حرائق الغابات المستعرة في أنحاء مختلفة بولاية كاليفورنيا الأميركية عن السيطرة وأدت لمقتل تسعة أشخاص على الأقل في بلدة جبلية وأجبرت السكان على الفرار من تجمع سكني ساحلي راق بمدينة ماليبو.

خرجت حرائق الغابات المستعرة في أنحاء مختلفة بولاية كاليفورنيا الأميركية عن السيطرة وأدت لمقتل تسعة أشخاص على الأقل في بلدة جبلية وأجبرت السكان على الفرار من تجمع سكني ساحلي راق بمدينة ماليبو.

وأفادت بيانات من إدارة الغابات ومكافحة الحرائق في كاليفورنيا بأن الضحايا التسعة عُثر عليهم جميعا في بلدة باراديس حيث أتى حريق كامب فاير على أكثر من 6700 منزل وشركة، مما يجعله الحريق الأكثر تدميرا في تاريخ الولاية.

ووردت بلاغات تفيد بأن 35 شخصا مفقودون كما أصيب ثلاثة من أفراد فرق الإطفاء.

وفي ماليبو، أدت رياح سانتا أنا الساخنة التي تهب بسرعة تصل إلى 80 كيلومترا في الساعة لتحرك ألسنة اللهب سريعا نزولا على سفوح تلال وعبر وديان نحو منازل تصل قيمتها لملايين الدولارات.

واكتظ الطريق السريع على ساحل المحيط الهادي بآلاف السكان المتجهين جنوبا أو إلى الشواطئ ومعهم أحصنتهم وحيواناتهم الأليفة.

ومن بين هؤلاء الفارين من حريق ولزي فاير، الذي أتى على نحو 35 ألف فدان بحلول الظهر أمس الجمعة، مشاهير مثل المغنية ليدي جاجا ونجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان.

وأصدرت السلطات أوامر إخلاء إلزامية وأخرى طوعية لمنطقة وست هيلز داخل مدينة لوس انجليس مساء أمس الجمعة . ولم يتضح عدد المنازل التي تشملها أوامر الإخلاء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً