ترامب يشارك في مئوية انتهاء الحرب العالمية الأولى في باريس


عود الحزم

ترامب يشارك في مئوية انتهاء الحرب العالمية الأولى في باريس

توجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الجمعة إلى باريس للمشاركة في مراسم الاحتفال بالذكرى المئوية على انتهاء الحرب العالمية الأولى.

توجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الجمعة إلى باريس للمشاركة في مراسم الاحتفال بالذكرى المئوية على انتهاء الحرب العالمية الأولى.

وفي حديثه للصحفيين قبل مغادرته البيت الأبيض، قال ترامب إنه يتطلع للمشاركة في هذه المناسبة.

وقال ترامب: “لقد رأيت ما يعزمون القيام به، أعتقد أنه سيكون شيئا مميزا للغاية”.

ويشارك حوالى 60 من قادة العالم في الاحتفالات التي يستضيفها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وأشار ترامب إلى أن هذه المجموعة من الزعماء، ومنهم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد صرحوا بأنهم سيكونون حريصين على الحضور، “خاصة وأنهم سمعوا أن الولايات المتحدة ستكون هناك”.

وسيلتقي ترامب ماكرون يوم غد السبت. وهناك خطط مبدئية لعقد اجتماع بين بوتين وترامب أيضا، لكن ترامب قلل من هذا الاحتمال اليوم الجمعة.

وقال: “سأجتمع مع بوتين في مجموعة العشرين” في إشارة الى القمة المقرر عقدها في بوينس ايرس في نهاية نوفمبر الجاري، مضيفا “لا أدري أننا سنرى بعضنا البعض في باريس، لكن ربما يحدث. فقد يكون هناك غداء للزعماء”.

وعلى جدول الأعمال أيضا يوم السبت، زيارة ترامب وزوجته السيدة الأولى ميلانيا إلى المقبرة الأميركية آيسن مارن شمال شرق باريس. وسيزور ترامب مقبرة سورسنيس الأميركية بالقرب من باريس يوم الأحد الذي يوافق يوم المحاربين القدامى في الولايات المتحدة.

وتم دفن ما يقدر بـ 31 ألف أميركي قتلوا في الحرب العالمية الأولى في مقابر تديرها الولايات المتحدة في أوروبا، وفقا للجنة الأمريكية لنصب المعارك.

ومن المقرر أن يعود ترامب وزوجته إلى واشنطن يوم الأحد.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً