قرينة حاكم عجمان: بنات الإمارات نماذج تحتذى في النجاح


عود الحزم

قرينة حاكم عجمان: بنات الإمارات نماذج تحتذى في النجاح

أكدت قرينة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، رئيسة جمعية أم المؤمنين، أهمية دور المرأة في الأسرة والمجتمع والوطن، مبدية فخرها واعتزازها ببنات الإمارات، بما وصلن إليه من مراكز متقدمة عربية وعالمية، وما حققنه من نجاحات وإنجازات نوعية، حتى أصبحن …

emaratyah

أكدت قرينة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، رئيسة جمعية أم المؤمنين، أهمية دور المرأة في الأسرة والمجتمع والوطن، مبدية فخرها واعتزازها ببنات الإمارات، بما وصلن إليه من مراكز متقدمة عربية وعالمية، وما حققنه من نجاحات وإنجازات نوعية، حتى أصبحن نماذج يحتذى بها في النجاح.
وأشادت قرينة صاحب السمو حاكم عجمان، بدعم القيادة الحكيمة للمرأة الإماراتية وتوظيف خبراتها وقدراتها في تحقيق رؤية الإمارات في الريادة والتميز وتعزيز ثقافة الإبداع والابتكار.
جاء ذلك أثناء استقبال سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان وفداً من خريجات كلية فاطمة للعلوم الصحية بعجمان، تخصص تمريض وأشعة، ومجموعة من طالبات ثانوية العلوم التطبيقية بعجمان، بقصر الصفيا.
ورحبت سموها، بالوفد والمشرفات المرافقات لهن، واستمعت إلى تجاربهن في رحلتهن الدراسية، والعلوم التي تعلمنها، وتحدثن عن عروض العمل التي تلقينها للعمل في المستشفيات الكبرى بأبوظبي.
وتوجه وفد الطالبات بالشكر إلى حرم صاحب السمو حاكم عجمان على دعمها الدائم لهن وتشجيعها لهن ومتابعتهن، وتقديم النصح والتوجيه الدائمين لهن مباشرة من خلال هذه اللقاءات.
وقالت سمو الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان: للمرأة دورها المهم في أسرتها، الذي يجب ألا تنشغل عنه أبداً بدورها الوظيفي، فيجب ألا يؤثر أحدهما في الآخر، مشيرة إلى أهمية عمل الممرضة، وأن الرعاية بعد العلاج لا تقل أهمية عن العلاج ذاته، وأن الرحمة هي صفة إنسانية من الدرجة الأولى، يجب أن يتحلى بها كل إنسان، ناهيكم عن الممرضة التي تعتبر الرحمة أساس عملها، فبالكلمة الطيبة والتعامل مع المريض بلين ومحبة وخفض الجانب له، والتعاطف معه، أثناء تقديم الرعاية الطبية له، يساعده على الشفاء والخروج من أزمته على الجانبين الجسدي والنفسي.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً