شركة Tencent تبدأ طلب البيانات الشخصية لتوفير فرصة اللعب للمستخدمين

شركة Tencent تبدأ طلب البيانات الشخصية لتوفير فرصة اللعب للمستخدمين

أعلنت شركة Tencent المشهورة في مجال ألعاب الهواتف عبر بيان رسمي بالأمس أن جميع اللاعبين في الصين سيخضعون لنظام جديد؛ سيتطلب منهم إثبات فئتهم العمرية وإضافة رقمهم الوطني وذلك من أجل استمرار تمتعهم بألعاب الشركة، حيث ستتطبق الاجراءات الجديدة على 10 ألعاب خاصة بالشركة حتى نهاية العام الحالي، أما باقي الألعاب بما فيها الألعاب الشهيرة PUBG…

أعلنت شركة Tencent المشهورة في مجال ألعاب الهواتف عبر بيان رسمي بالأمس أن جميع اللاعبين في الصين سيخضعون لنظام جديد؛ سيتطلب منهم إثبات فئتهم العمرية وإضافة رقمهم الوطني وذلك من أجل استمرار تمتعهم بألعاب الشركة، حيث ستتطبق الاجراءات الجديدة على 10 ألعاب خاصة بالشركة حتى نهاية العام الحالي، أما باقي الألعاب بما فيها الألعاب الشهيرة PUBG وLeague of Legends سيطبق عليها النظام الجديد في العام القادم.

فيما تأتي الإجراءات الجديدة من Tencent بعد تعرضها لهجوم من قبل جريدة People’s Daily التابعة للاعلام الحكومي ووصفها للعبتها الشهيرة Honor of Kings بأنها “سُم” وذلك بناءً على عدة تقارير أفادت بإهمال الطلاب لواجباتهم المدرسية وتضيع الوقت باللعب عليها، بالإضافة أن الشركة تعرضت للضغط مايو الماضي بعد تصريحات الرئيس الصيني شي جين بينغ حول معاناة الكثير من الأطفال من قصر النظر وتحدث عن اتخاذ خظوات جدية على الأرض وبالفعل قامت الحكومة بحظر الألعاب الجديدة، مما كلف تنست 1.5$ مليار لعدم قدرتها على إطلاقها ألعابها المحدثة في ظل الحظر.

فيما اتخذت Tencent بعض الاجراءات في سبتمبر الماضي بإضفاء خاصية التحقق على الألعاب وإضافة ميزة جديدة تعمل على طمس ملامح الشاشة وتمويها في حالة نظر القاصرين إليها عن قرب، بالإضافة للاجراءات المتخذة منذ العام الماضي الخاصة بعدم سماحها لمن هم أقل من 12 عام من اللعب أكثر من ساعة يومياً، وساعتين لمن هم بسن 13-18 بينما يتم الحظر اللعب عنهم الساعة التاسعة.

فيما من الواضح تسعى الشركة من خلال هذا الإعلان الجديد الوصول لبر الأمان وتفادي مزيداً من الخسائر في مجالها الرئيسي وهو سوق الألعاب، بالرغم من المحددات التي يضعها النظام الجديد لكنه سيكون بمثابة سبيل لمحاولة فك الحظر الحكومي عن الألعاب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً