روحاني: سنبيع النفط وسنخرق العقوبات الأميركية


عود الحزم

روحاني: سنبيع النفط وسنخرق العقوبات الأميركية

في أول رد بعد دخول الحزمة الثانية من العقوبات الأميركية على إيران حيز التنفيذ، الاثنين، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن طهران ستبيع النفط وستخرق العقوبات، وفقاً لموقع سكاي نيوز عربية.

في أول رد بعد دخول الحزمة الثانية من العقوبات الأميركية على إيران حيز التنفيذ، الاثنين، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن طهران ستبيع النفط وستخرق العقوبات، وفقاً لموقع سكاي نيوز عربية.

وأضاف روحاني في كلمة بثها التلفزيون الحكومي الإيراني: “أرادت أميركا أن تخفض مبيعات النفط الإيرانية إلى صفر، لكننا سنواصل بيع نفطنا… وخرق العقوبات”.

وتابع روحاني الذي كان يتحدث لمجموعة من الاقتصاديين: “نحن في حالة حرب. نحن نواجه حربا اقتصادية. نواجه عدوا متسلطا. يجب أن نصمد لننتصر”.

ودخلت الحزمة الثانية من العقوبات الأميركية على إيران حيز التنفيذ، الاثنين، وتستهدف على وجه التحديد قطاع الطاقة، وذلك بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق الدولي النووي مع إيران في مايو الماضي.

وفي مايو الماضي، انسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقعته قوى عالمية مع إيران عام 2015، وأعاد فرض حزمة أولى من العقوبات على طهران في أغسطس.

مناورات يوم العقوبات

ووصف الرئيس الأميركي الحزمة الجديدة بالأشد في تاريخ الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن طهران لم تعد في وضع جيد الآن.

وكان الاتحاد الأوروبي ودول فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران، والذي يهدف إلى منع طهران من حيازة سلاح نووي، أبدت أسفها للقرار الأميركي الأخير.

واستقبلت إيران تفعيل إعادة فرض العقوبات الأميركية بمناورات للدفاع الجوي، وبث التلفزيون الحكومي لقطات لنظم الدفاع الجوي والبطاريات المضادة للطائرات المشاركة في المناورات التي تجري على مدار يومين.

وقال الجنرال حبيب الله سياري، القيادي في الجيش، إن الجيش الوطني والحرس الإيراني يشاركان في المناورات، وإن الذخائر المستخدمة من إنتاج إيران.

إقرأ أيضا:

العقوبات الأميركية الجديدة على إيران تدخل حيز التنفيذ

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً