“خدمات رأس الخيمة”: نظام التنبؤات الجوية ساهم في تقليل زمن الاستجابة للحالات الطارئة

“خدمات رأس الخيمة”: نظام التنبؤات الجوية ساهم في تقليل زمن الاستجابة للحالات الطارئة

قال مستشار دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، أحمد الشحي، إن الدائرة اعتمدت نظام التنبؤات الجوية لتتبع سرعة الرياح النشطة والغيوم الماطرة قبل سقوطها في مختلف مناطق إمارة رأس الخيمة، ما ساهم في تقليل زمن الاستجابة للحالات الطارئة خلال سقوط الأمطار الغزيرة من 30 دقيقة إلى 6 دقائق، إضافة إلى إرسال فرق الطوارئ إلى مختلف…

ff-og-image-inserted


قال مستشار دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، أحمد الشحي، إن الدائرة اعتمدت نظام التنبؤات الجوية لتتبع سرعة الرياح النشطة والغيوم الماطرة قبل سقوطها في مختلف مناطق إمارة رأس الخيمة، ما ساهم في تقليل زمن الاستجابة للحالات الطارئة خلال سقوط الأمطار الغزيرة من 30 دقيقة إلى 6 دقائق، إضافة إلى إرسال فرق الطوارئ إلى مختلف المناطق قبل سقوط الأمطار الغزيرة لتفادي تجمع مياه الأمطار وتضرر الطرقات والمنازل.

وتفصيلا أوضح الشحي لـ “الإمارات اليوم” أن نظام تتبع سرعة الرياح وتشكل الغيوم النشطة والرعدية ساهم بشكل كبير في تخفيف أضرار الأمطار الغزيرة التي سقطت على إمارة رأس الخيمة خلال الأسبوعين الماضيين في كل من مناطق جبل جيس والمنيعي ووادي القور التي شهدت سقوط أمطار غزيرة وجريان قوي للأودية

وأضاف أن الدائرة باشرت في تطبيق نظام التنبؤات الجوية قبل ثلاث سنوات لاستباق البلاغات الواردة من الجمهور المتعلقة بدخول مياه الأمطار لمنازلهم أو اغلاق الطرقات نتيجة تجمع مياه الأمطار.

وأشار إلى أن الدائرة لديها فريق من الطوارئ لديه الخبرة الكافية للتعامل مع الحالة الجوية واتخاذ الإجراءات اللازمة في مختلف المناطق قبل سقوط الأمطار بناءا على رصد وتتبع حركة الرياح وسرعتها ونسبة الرطوية ودرجات حرارة الطبقات العليا في الجو والتي تعطي نتيجة بتشكل الغيوم حيث تقوم الدائرة بدراسة المعطيات المتوفرة وتحديد إذا كانت الغيوم نشطة لفرصة سقوط الأمطار أم غيوم عادية.

وأشار إلى أنه بناءا على المعطيات الجوية يتم التنبؤ بالحالة الجوية وتقدير توقيت سقوط الأمطار الغزيرة وتحديد المناطق التي ستشهد أمطار في إمارة رأس الخيمة، حيث يتم على الفور تجهيز الآليات والمعدات والتناكر والمضخات وفرق الطوارئ وإرسالها للمناطق التي ستشهد سقوطا للأمطار الغزيرة من اتخاذ الإجراءات اللازم فور سقوط الأمطار الغزيرة هبوب الرياح النشطة.

وأوضح أن فريق الطوارئ يقوم قبل يومين من سقوط الأمطار بتجهيز الآليات اللازمة في المناطق المستهدفة كما يتم تنظيف شبكة صرف مياه الأمطار والتأكد من فاعليتها لتفادي تجمع مياه الأمطار في الطرقات أو فيضان الأودية والتسبب في دخول المياه للمنازل المجاورة للأودية.

وذكر الشحي أن استباق سقوط الأمطار والتنبؤ بالحالة الجوية قبل وقوعها ساهم في تقليل سرعة الاستجابة للحالات الطارئة من 30 دقيقة إلى 6 دقائق في مختلف مناطق رأس الخيمة، مشيرا إلى أن نظام التنبؤات الجوية أظهر قدرة عالية التجاوب مع الأمطار الغزيرة التي سقطت في مؤخرا في المناطق الجنوبية برأس الخيمة، حيث قامت فرق الطوارئ بالتعامل مع الحالة الجوية بشكل سريع وفتح فتحات شبكة صرف مياه الأمطار في منطقة المنيعي واستخدامها لأول مرة في تصريف مياه الأمطار ما سهل سحب المياه من المنطقة وتسهيل حركة السير والمرور والحفاظ على المنازل رغم سقوط الأمطار الغزيرة.

وأوضح أن نظام التنبؤات الجوية ساهم في تقليل زمن شفط مياه الأمطار من الطرقات العامة والمناطق السكنية من أسبوعين في المناطق المنخفضة التي كنت تشهد أمطار غزيرة وتجمع كبير للأمطار إلى ساعتين فقط، ما عزز من قدرة فرق الطوارئ في التعامل مع جميع حالات الجوية مهما كانت صعوبتها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً