الشارقة تتسلم شهادة «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية»


عود الحزم

الشارقة تتسلم شهادة «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية»

تسلم الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين شهادة حصول إمارة الشارقة على لقب «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية»، من قبل الاتحاد العالمي للمعاقين، خلال حفل اليوم العالمي للمدن العالمية، الذي عقد في مدينة نيويورك، بالولايات المتحدة الأمريكية.ويترجم الإنجاز العالمي جهود وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن …

emaratyah

تسلم الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين شهادة حصول إمارة الشارقة على لقب «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية»، من قبل الاتحاد العالمي للمعاقين، خلال حفل اليوم العالمي للمدن العالمية، الذي عقد في مدينة نيويورك، بالولايات المتحدة الأمريكية.
ويترجم الإنجاز العالمي جهود وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في دعم ورعاية ذوي الإعاقة، وتتويجاً لمبادرات الإمارة لدعم وتمكين هذه الفئة المهمة من المجتمع، ودمجها ومنحها كامل حقوقها.
ودشن الدكتور طارق بن خادم ومتين سينتورك رئيس الاتحاد العالمي للمعاقين على هامش حصول إمارة الشارقة على لقب مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية إطلاق الموقع الإلكتروني الشارقة مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية، https:/‏/‏accessiblesharjah.org/‏ وذلك بمبنى الأمم المتحدة في نيويورك.

الإنسان أولاً

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام «ليس غريباً حصول الشارقة على لقب «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية» حيث تشكل نموذجاً يحتذى للاستثمار في الإنسان وتعزيز مكانة كل فرد فيها ومنحه كامل حقوقه.
ولفت إلى حرص صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على حقوق جميع الفئات في المجتمع وإطلاق العديد من المبادرات المهمة والأولى من نوعها.
وأضاف الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي «شارقة الإنسان» قطعت عهداً يحتذى من العمل والعطاء وفق خطى صاحب السمو حاكم الشارقة.

ميدان العطاء

من جانبها قالت حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع: إن تحقيق إمارة الشارقة لقب مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية، إنجاز لدولة الإمارات كافة، وللعرب عموماً، وإننا إذ نحتفل بهذا الاستحقاق، نجدد العهد على مزيد من البناء والعطاء في خدمة أبنائنا من ذوي الإعاقة».
وأضافت «بفضل الله وتوجيهات قيادتنا الرشيدة، نلحظ تسارع الاهتمام بهذه الشريحة، في مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة».
وقالت «إن تحقيق إمارة الشارقة لقب مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية، بالتعاون مع عدد من الجهات والدوائر المحلية في الإمارة، جدير بالاهتمام لكونه يؤشر بوضوح إلى إنجازات أخرى قادمة».

إمارة حاضنة

قال اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة إن حصول الشارقة على لقب «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية» يعزز من دورها كحاضنة لذوي الإعاقة، ويقدم شهادة على سعيها المبكر إلى الاهتمام بهم ورعايتهم، وحماية حقوقهم». وأضاف: اللقب يعد تكريماً للإمارة بوجه خاص، ودولة الإمارات والمنطقة العربية بوجه عام، وشهادة عالمية مرموقة على البعد الإنساني للتجربة العربية في رعاية هذه الفئة وكفالة حقوقها وتعزيز مشاركتها في بناء المجتمع وفي عملية تحقيق التنمية المستدامة.

بطولات وإنجازات

من جانبه قال الدكتور طارق سلطان بن خادم إن استحقاق لقب الشارقة «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية» شرف عظيم لدولة الإمارات ومدينة الشارقة، نتيجة الجهود المتواصلة والمبادرات النوعية للإمارة بالاهتمام بهذه الفئة وفق توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وتوفير كافة احتياجاتهم وتأهيلهم مما قادها إلى صدارة المنطقة في تحقيق إنجازها.
وأضاف أن الشارقة تزخر بالبطولات والإنجازات الرياضية المحلية والإقليمية والدولية، حيث حصل نادي الثقة للمعاقين على أول ميدالية في دولة الإمارات، كما حصل اللاعبون على ميداليات عالمية ذهبية وفضية، ومشاركين في عدد كبير من البطولات في العالم، ولديهم مشاركات متنوعة.
وأوضح أن الشارقة تستضيف دورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر في شهر فبراير 2019 والتي جاءت نتاج دعم صاحب السمو حاكم الشارقة.

أولوية للمعاقين

أكد علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، أهمية اللقب الذي يعكس اهتمامات الشارقة بجميع فئات المجتمع وجاء نتيجة ما تحققه الإمارة من إنجازات مهمة ومنفردة في دعم ومساندة الأشخاص من ذوي الإعاقة وتفعيل مشاركتهم المجتمعية.
وأضاف: «يشكل اللقب مبعث فخر واعتزاز لجميع أبناء دولة الإمارات والمنطقة العربية بشكل عام، كونه يتوج الجانب الإنساني لفكر إمارة الشارقة».

صدارة مدن العالم

من جانبه قال حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة إن لقب الشارقة «مدينة صديقة لذوي الإعاقة الحركية» يستكمل العديد من إنجازات الشارقة التي وضعتها في صدارة مدن العالم لاهتمامها بالإنسان وترسيخ امكانياتها وبرامجها لخدمة أبنائها وتوفير الحياة الكريمة لهم.

مردود عالمي

وأكد الدكتور علي عبيد آل علي المدير التنفيذي وعضو مجلس أمناء مستشفى الجامعة بالشارقة أهمية اللقب الذي يعزز مكانة الإمارة على الخريطة العالمية ويبرز جهودها القيمة في خدمة فئة ذوي الإعاقة الحركية.

تكرار نموذج الشارقة

قال متين سينتورك رئيس الاتحاد العالمي للمعاقين «، في يوم المدن العالمي، كما اعتمدته الأمم المتحدة، أرى أنه ينبغي إعلان الشارقة بصفتها مدينة نموذجية. آمل أن أرى هذه الجهود النموذجية المبذولة في إمارة الشارقة تُبذل في دول أخرى تضم منظماتنا الأعضاء».

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً