حبس بريطاني 18 شهراً بتهمة ارسال رسالة تحتوي على الجمرة الخبيثة لتيريزا ماي


عود الحزم

حبس بريطاني 18 شهراً بتهمة ارسال رسالة تحتوي على الجمرة الخبيثة لتيريزا ماي

حكم اليوم على مواطن بريطاني يبلغ من العمر 60 عاما بالسجن لمدة 18 شهراً، بعد أن بعث في 2017 رسالة لرئيسة الوزراء تيريزا ماي، كان يعتقد أنها كانت تحوي الجمرة الخبيثة قبل أن يتبين في النهاية أنه كان إنذاراً كاذباً. وسيتم إيداع المواطن الذي يدعى فينسنت بوتر، والذي يعاني من مرض الفصام، على الفور تنفيذاً للحكم الصادر عن ريبيكا بوليت، القاضية بمحكمة …

alt


حكم اليوم على مواطن بريطاني يبلغ من العمر 60 عاما بالسجن لمدة 18 شهراً، بعد أن بعث في 2017 رسالة لرئيسة الوزراء تيريزا ماي، كان يعتقد أنها كانت تحوي الجمرة الخبيثة قبل أن يتبين في النهاية أنه كان إنذاراً كاذباً.

وسيتم إيداع المواطن الذي يدعى فينسنت بوتر، والذي يعاني من مرض الفصام، على الفور تنفيذاً للحكم الصادر عن ريبيكا بوليت، القاضية بمحكمة (أولد بايلي) الجنائية، حيث أكدت في الحكم أن المتهم -الذي يمتلك سوابق جنائية- يمثل “خطرا على الناس”.

وأرسل بوتر، الذي قال إنه لا يتذكر هذه الواقعة، مظروفا إلى ماي في 19 أغسطس من العام الماضي مكتوب عليه “عزيزتي الساقطة” مع تحذيره بأن هذا المظروف يحتوي على الجمرة الخبيثة، التي تسبب العدوى وهي سلاح بيولوجي فتاك.

وعثر على هذا المظروف عمال بخدمة البريد وقاموا على الفور بتسليمه للشرطة، التي تمكنت من تحديد مكان المتهم من خلال آلة الكتابة التي استخدمها في كتابة هذه الرسالة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً