مقتل واختفاء ألف من الصحافيين والإعلاميين في سوريا


عود الحزم

مقتل واختفاء ألف من الصحافيين والإعلاميين في سوريا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل واعتقال واختطاف أكثر من ألف عامل في المجال الإعلامي في سوريا خلال السنوات السبع الماضية. وقالت الشبكة في بيان لها نشر على موقعها الإلكتروني، “وثقت الشبكة مقتل ما لا يقل عن 689 واعتقال واختطاف وتغيب 418 عاملاً في المجال الإعلامي بين صحافيين وفنيين على يد أطراف النزاع وفي مقدمتهم النظام السوري”.ووفقاً للبيان “فقد شهدت المناطق…

تعبيرية (أرشيف)


وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل واعتقال واختطاف أكثر من ألف عامل في المجال الإعلامي في سوريا خلال السنوات السبع الماضية.

وقالت الشبكة في بيان لها نشر على موقعها الإلكتروني، “وثقت الشبكة مقتل ما لا يقل عن 689 واعتقال واختطاف وتغيب 418 عاملاً في المجال الإعلامي بين صحافيين وفنيين على يد أطراف النزاع وفي مقدمتهم النظام السوري”.

ووفقاً للبيان “فقد شهدت المناطق الخاضعة لهيئة تحرير الشام تصاعداً في عمليات الاعتداء على العاملين في الحقل الإعلامي، حيث اقتحمت مكاتبهم وصادرت محتوياتها، وعمدت إلى اعتقال النشطاء الإعلاميين، الذين يُعادون سياسة الهيئة أو ينتقدون ممارساتها، بينما سجلَّ مقتل إعلاميين اثنين على الأقل من الكوادر الإعلامية على يد تنظيم داعش على الرغم من انحسار مناطق نفوذه”.

وانتقدت الشبكة عدم قيام أي طرف من أطراف النزاع بأيِّ نوع من عمليات التَّحقيق والمحاسبة عن الجرائم بحق العاملين في الحقل الإعلامي، أو عن غيرها من الجرائم.

وأضاف البيان أن “الانتهاكات بحق العاملين في الحقل الإعلامي من صحافيين وإعلاميين في سوريا لم تتوقف، بل مُورست في كثير من الأحيان على نحو استهداف مباشر لعملهم الإعلامي، بهدف إسكات أصواتهم وإرهاب بقية زملائهم”.

وتعد سوريا، وفق منظمة مراسلون بلا حدود، والاتحاد الدولي للصحافيين، البلد الأخطر على الصحافيين حول العالم، دون وجود أي إجراءات رادعة أو محاسبة لمرتكبي الجرائم بحق الصحافيين، واحتلت المركز 177 في مؤشر حرية الصحافة، في قائمة تضم 180 دولة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً