إسرائيل تسعى لطرد قوة المراقبة الدولية من الأراضي المحتلة


عود الحزم

إسرائيل تسعى لطرد قوة المراقبة الدولية من الأراضي المحتلة

قالت صحيفة “إسرائيل اليوم” إن نائبة وزير الخارجية تسيبي حوتوفيلي بدأت الضغط الإسرائيلي لوقف نشاط قوة المراقبة الدولية المسماة، TIPH، في مدينة الخليل. ونشرت القوة في المدينة منذ أكثر من 20 عاماً، بعد مذبحة الإرهابي اليهودي غولدشتاين ضد مصلين مسلمين في الحرم الإبراهيمي، غير أن الكثير من القوى اليمينية والاستيطانية تقدمت بشكاوى إلى الحكومة الإسرائيلية ضدها، زاعمة…

عناصر من قوة المراقبة الدولية في الخليل (أرشيف)


قالت صحيفة “إسرائيل اليوم” إن نائبة وزير الخارجية تسيبي حوتوفيلي بدأت الضغط الإسرائيلي لوقف نشاط قوة المراقبة الدولية المسماة، TIPH، في مدينة الخليل.

ونشرت القوة في المدينة منذ أكثر من 20 عاماً، بعد مذبحة الإرهابي اليهودي غولدشتاين ضد مصلين مسلمين في الحرم الإبراهيمي، غير أن الكثير من القوى اليمينية والاستيطانية تقدمت بشكاوى إلى الحكومة الإسرائيلية ضدها، زاعمة أن عناصرها تهاجم السكان الإسرائيليين في المدينة، وعلى هذه الخلفية، بدأت حوتوفيلي تحركاتها، بالتعاون مع المؤسسات الإسرائيلية.

وكشفت الصحيفة فحوى رسالة وجهتها حوتوفيلي إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي، باعتباره وزيراً للخارجية أيضاً، قالت فيها إن وجود مراقبي قوة TIPH في الخليل، يسبب ضرراً كبيراً للجنود الإسرائيليين، وسكان المستوطنات اليهودية في الخليل، ويتعارض مع المصالح الإسرائيلية، الأمر الذي يفرض على إسرائيل العمل عل طرد هذه القوات من المدينة، خاصةً أن وجودها فيها كان بعد موافقة إسرائيل.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً