النعيمي يطالب المعلمين بتعزيز المحافظة على القيم والأخلاق

النعيمي يطالب المعلمين بتعزيز المحافظة على القيم والأخلاق

أشاد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بتنفيذ الصروح التعليمية المتميزة، وخاصة مشروع معهد تدريب المعلمين، والذي يدل على الاهتمام المتزايد بالمدرسين وبدورهم في العملية التعليمية، ولما يقومون به من أجل رفع مستوى الأداء وتطوير التعليم والاهتمام بأبناء الوطن.وقال سموه، إن للمعلمين والمعلمات والهيئات الإدارية والتدريسية وللمرأة الإماراتية …

emaratyah

أشاد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بتنفيذ الصروح التعليمية المتميزة، وخاصة مشروع معهد تدريب المعلمين، والذي يدل على الاهتمام المتزايد بالمدرسين وبدورهم في العملية التعليمية، ولما يقومون به من أجل رفع مستوى الأداء وتطوير التعليم والاهتمام بأبناء الوطن.
وقال سموه، إن للمعلمين والمعلمات والهيئات الإدارية والتدريسية وللمرأة الإماراتية المتعلمة، إنجازات على مستوى القطاعات والميادين كافة، وأثبتت قدرتها على المشاركة في مسيرة التنمية الحضارية والنهضة الشاملة التي شهدتها دولة الإمارات منذ تأسيسها من خلال مساهمتها الفعالة في خدمة المجتمع وقيادتها للكثير من المهام الوطنية.
طالب سموه العاملين في سلك التدريس، من معلمين ومعلمات، بتعزيز المحافظة على القيم والأخلاق الطيبة والعادات والتقليد، داعياً الجميع الاهتمام بدورهم الأساسي في المجتمع، كما على المرأة الاهتمام بجانب عملها التعليمي رعاية الأسرة وتربية الأطفال وعدم تركهم للآخرين ومشاركة الرجل ومساندته في توفير حياة كريمة، مؤكداً ضرورة حرصهن على أداء عملهن بكل جد وإخلاص.
جاء ذلك خلال افتتاح صاحب السمو حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي العهد رئيس المجلس التنفيذي أمس، معهد تدريب المعلمين التابع لوزارة التربية والتعليم في منطقة المنتزي في عجمان، والذي يأتي استجابة للمتطلبات العصرية للتعليم التنافسي لإكساب المعلمين والمعلمات الأساليب والاستراتيجيات التدريسية الحديثة.
وقدر سموه خلال جولته في بعض المختبرات والورش والمحاضرات التي تقام بالمعهد، دور المعلمة والمرأة الإماراتية الريادي والجهود التي تبذلها في مواقعها المختلفة ولدورها البارز في تحقيق الكثير من الإنجازات جنباً إلى جنب مع الرجل شريكها في عملية التنمية.
وشدد سموه على ضرورة الاستفادة مما يقدم للمتدربين من قبل الخبراء والمستشارين والقائمين على عملية التدريب، لتنفيذ ما تلقوه في الحياة العملية، وأن يتم الاهتمام بأبناء الوطن سواء في المدرسة أو البيت، وأن تأخذ المرأة دورها الحقيقي في تنمية المجتمع لتكون أمّاً وموظفة وشريكاً وقيادية.
وكان في مقدمة مستقبلي سموه حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، وعدد من المسؤولين، إذ أضاء سموه اللوحة التذكارية إيذاناً بافتتاح المعهد، والتي كتب عليها «تم افتتاح معهد تدريب المعلمين في عهد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان».
رافق صاحب السمو حاكم عجمان والحضور بعد ذلك، وزير التربية والتعليم والقائمون على المعهد، في جولة تفقد خلالها سموه أرجاء وأقسام ومختبرات وورش ومحاضرات المعهد المختلف والمرافق الضرورية. (وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً