قيادي بفتح : تعليق الاعتراف بإسرائيل جاء لإعادة صياغة العلاقات مع أمريكا

قيادي بفتح : تعليق الاعتراف بإسرائيل جاء لإعادة صياغة العلاقات مع أمريكا

اعتبر القيادي في حركة فتح الفلسطينية الدكتور حازم أبو شنب، قرار المجلس المركزي الفلسطيني، محاولة لضبط العلاقات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وإعادة صياغة العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة المقبلة. وقال أبو شنب ، إن قرار تعليق الاعتراف بإسرائيل يأتي للرد على عدم تعامل الاحتلال مع الاتفاقيات الدولية وأبرزها اتفاق أوسلو والذي نص على…

حازم أبو شنب (أرشيف)


اعتبر القيادي في حركة فتح الفلسطينية الدكتور حازم أبو شنب، قرار المجلس المركزي الفلسطيني، محاولة لضبط العلاقات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وإعادة صياغة العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة المقبلة.

وقال أبو شنب ، إن قرار تعليق الاعتراف بإسرائيل يأتي للرد على عدم تعامل الاحتلال مع الاتفاقيات الدولية وأبرزها اتفاق أوسلو والذي نص على أن تكون المرحلة الانتقالية عقب المفاوضات 5 سنوات حتى امتدت تلك الفترة لسنوات طويلة.

وأشار القيادي في حركة فتح إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل لا تتعاملان مع فلسطين كدولة ولها حدود، والمطلوب اعتراف إسرائيلي صريح بدولة فلسطين على حدود يونيو (حزيران) 1967 ومن الممكن استخدام وسائل المفاوضات لترسيم الحدود بين الطرفين على أراضي فلسطين التاريخية.

وشدد حازم أبو شنب على أن “ما تم تسريبه بشأن صفقة القرن مرفوض وغير مقبول، والجميع يرفض الشكل المتعلق بها، وإذا أراد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيجاد حل، لا بد أن يأخذ في الاعتبار أننا لن نقبل بأقل من دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً