ولي عهد أبوظبي: إرساء قيم التسامح درع عالمية في مواجهة الكراهية

ولي عهد أبوظبي: إرساء قيم التسامح درع عالمية في مواجهة الكراهية

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ،امس، في أبوظبي وفد القادة المسيحيين الإنجيليين الأمريكي برئاسة جويل روزنبيرج.وتبادل سموه مع الوفد الأحاديث حول عدد من القضايا والموضوعات، خاصة أهمية نشر قيم التسامح والوفاق والتعايش الإنساني وقبول الآخر وترسيخ مبدأ الحوار وإيجاد أرضية مشتركة له بين أتباع مختلف الديانات …

emaratyah

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ،امس، في أبوظبي وفد القادة المسيحيين الإنجيليين الأمريكي برئاسة جويل روزنبيرج.
وتبادل سموه مع الوفد الأحاديث حول عدد من القضايا والموضوعات، خاصة أهمية نشر قيم التسامح والوفاق والتعايش الإنساني وقبول الآخر وترسيخ مبدأ الحوار وإيجاد أرضية مشتركة له بين أتباع مختلف الديانات والثقافات، وأثره في تجفيف منابع الفكر المتطرف وأيديولوجياته.
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أهمية إرساء قيم التسامح والتعايش والوفاق والسلام بين أتباع الديانات المختلفة باعتبارها درعاً عالميا في مواجهة نزعات التطرف والتعصب والكراهية والإرهاب.
وأشار سموه إلى أهمية دور المفكرين والعلماء ورجال الأديان في مواجهة الفكر المتطرف الذي يتبنى أيديولوجيات متعصبة ترفض أي تقارب أو حوار بين الأديان والثقافات المختلفة وتعمل على التحريض والكراهية ضد الآخر.
من جانبه أشاد جويل روزنبيرج.. بجهود دولة الإمارات وتجربتها الحضارية في ترسيخ ثقافة السلم والحوار والوفاق بين مختلف الحضارات والأديان بجانب تعزيز قيم الاحترام والتفاهم والتعايش بين الشعوب.. موضحاً أن ما حققته دولة الإمارات في هذا المجال محل إعجاب وتقدير إقليمي وعالمي على المستويات كافة. حضر اللقاء خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية والدكتور علي راشد النعيمي رئيس دائرة التعليم والمعرفة عضو المجلس التنفيذي ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.
(وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً