طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية

طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية

طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية تعتمد معظمها على العلاج السلوكي و التأهيلي، وهذه لعلاجات توضع حسب مدى تأثر الحالة وطريقة علاجها، ويعتبر ثقل اللسان وكذلك اضطرابات النطق والتواصل من ضمن المضاعفات الناتجة عن الإصابة بالجلطات الدماغية. طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية: توضع طريقة العلاج على ايدي مختصين في العلاج الفيزيائي والسلوكي و التأهيلي بعد تقدير الحالة…

طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية تعتمد معظمها على العلاج السلوكي و التأهيلي، وهذه لعلاجات توضع حسب مدى تأثر الحالة وطريقة علاجها، ويعتبر ثقل اللسان وكذلك اضطرابات النطق والتواصل من ضمن المضاعفات الناتجة عن الإصابة بالجلطات الدماغية.

طرق علاج ثقل اللسان بعد الجلطات الدماغية:

توضع طريقة العلاج على ايدي مختصين في العلاج الفيزيائي والسلوكي و التأهيلي بعد تقدير الحالة ومدى التأثر، وفي الغالب هي كالآتي:

  • العلاجات الفيزيائية لعضلة اللسان والفم والبلعوم.
  • إعادة التأهيل للأصوات.
  • إعادة التأهيل اللغوي.
  • تعليم التواصل عن طريق التدريب.
  • تحفيز السمع بالأصوات والألحان.
  • تعليم المحيطين و الأقرباء طرق التواصل.
  • التحفيز و التشجيع المستمر.
  • إشراك المريض في مجموعات الدعم تحت إشراف الأطباء.
  • التأهيل النفسي مهم قبل الخضوع للعلاجات الطبية.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً