غزة: الفصائل الفلسطينية تتوعد بالثأر من إسرائيل بعد مقتل 3 أطفال

غزة: الفصائل الفلسطينية تتوعد بالثأر من إسرائيل بعد مقتل 3 أطفال

توعدت فصائل فلسطينية، اليوم الإثنين، بالرد على قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي 3 أطفال فلسطينيين، قصفتهم طائرة حربية، عندما كانوا يصطادون على الحدود الشرقية وسط قطاع غزة. وجاء تهديد الفصائل الفلسطينية، بعد مسيرات عفوية في شوارع عدد من المناطق شمال ووسط وجنوب قطاع غزة، فجر اليوم الإثنين، طالب فيها المتظاهرون بالرد على قتل الاحتلال للأطفال الثلاثة.وقال …

أطفال غزة الثلاثة الذين استشهدوا في الغارة الإسرائيلية (تويتر)


توعدت فصائل فلسطينية، اليوم الإثنين، بالرد على قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي 3 أطفال فلسطينيين، قصفتهم طائرة حربية، عندما كانوا يصطادون على الحدود الشرقية وسط قطاع غزة.

وجاء تهديد الفصائل الفلسطينية، بعد مسيرات عفوية في شوارع عدد من المناطق شمال ووسط وجنوب قطاع غزة، فجر اليوم الإثنين، طالب فيها المتظاهرون بالرد على قتل الاحتلال للأطفال الثلاثة.

وقال القيادي في حركة حماس أحمد بحر، إن “دماء أطفالنا أمانة في أعناقنا ولا بد من ردع العدو، والرد لا يكون إلا بالدم”، على حد تعبيره.

وأضاف بحر في الجنازة “يد المقاومة قوية وطويلة بكل أذرعها العسكرية، وقادرة على الرد وإيلام العدو”، محملاً الاحتلال المسؤولية الكاملة عن دماء الشهداء الأطفال ودماء كل الشعب الفلسطيني.

من جانبها، قالت حركة الجهاد الإسلامي، إن “استهداف الاحتلال للأطفال مساء أمس على الحدود الشرقية جريمة مركبة تكشف مدى ما وصلت إليه فاشية الاحتلال وإرهابه، وأن المقاومة لابد أنها سترد عليها”.

وأضافت الحركة في بيان لها، أن “المقاومة سترد على هذه الجريمة بالكيفية والطريقة التي تتناسب مع حجم هذه الجريمة، وما خلفته من غضب عارم بين أبناء الشعب الفلسطيني”.

بدورها، قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، إن “الاحتلال الإسرائيلي سيدفع ثمن جرائمه عاجلاً، أو آجلاً، وآخرها جريمة قتل الأطفال الثلاثة شرقي دير البلح وسط القطاع”.

وأضافت الجبهة “تعمد الاحتلال استهداف الأطفال الثلاثة رغم امتلاكه كل الوسائل التكنولوجية المتقدمة يكشف وجود نية مبيتة وتعمد لارتكاب هذه المجزرة بدم بارد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً