سوريا: فصيل عسكري يحل نفسه بسبب تركيا

سوريا: فصيل عسكري يحل نفسه بسبب تركيا

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، أن قائد فصيل شهداء الشرقية في شمال شرق ريف حلب، الملقب بأ”أبو خولة” أعلن حل فصيله المكون من أكثر من 800 مقاتل وتسليم سلاحه وعتاده للقضاء العسكري، بعد “مضايقات تركية”. وبحسب المرصد، قال قائد فصيل شهداء الشرقية، إنه قرر “حل الفصيل بسبب عمليات خطف وقتل وسرقة تنسب للفصيل وللحالة …

مسلحون من المعارضة السورية (أرشيف)


أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، أن قائد فصيل شهداء الشرقية في شمال شرق ريف حلب، الملقب بأ”أبو خولة” أعلن حل فصيله المكون من أكثر من 800 مقاتل وتسليم سلاحه وعتاده للقضاء العسكري، بعد “مضايقات تركية”.

وبحسب المرصد، قال قائد فصيل شهداء الشرقية، إنه قرر “حل الفصيل بسبب عمليات خطف وقتل وسرقة تنسب للفصيل وللحالة المرضية التي يعانيها، إضافةً إلى تعرض الفصيل إلى مضايقات وتضييق من السلطات التركية وفصائل مقربة من تركيا، ومحاولات سابقة لمحاصرته إضافة لتهديده بالاعتقال”.

وأضافت مصادر للمرصد، أن قائد الفصيل رفض سابقاً الامتثال للأوامر التركية بمنع الاشتباك مع قوات النظام وحلفائها في ريف حلب الشمالي الشرقي، واعترض “أبو خولة” بالقتال ضد قوات النظام في منطقة تادف.

ويشار إلى أن “شهداء الشرقية” يضم مقاتلين معظمهم من أبناء محافظة دير الزور، وينشط في مناطق سيطرة الجيش الحر في حلب، على غرار لواء أحرار الشرقية، وأسود الشرقية، وجيش الشرقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً