5 أشياء يجب أن لا تفكر فيها المرأة بعد خيانة شريك الحياة

5 أشياء يجب أن لا تفكر فيها المرأة بعد خيانة شريك الحياة

بعد تعرض المرأة لخيانة شريك حياتها، يجب أن لا تقف عند ذلك الحدث المؤلم كثيرا، وعليها أن لا تلوم نفسها لأي سبب من الأسباب، لأن اللوم يقع على من لم يُدرك معنى الأمانة، من لم يقدر الصدق والإخلاص، كما أن عليها تخرج سريعا من تأثير الصدمة وأن تنظر إلى الأمام وأن لا تعطي فرصة لإستمرار تلك …

بعد تعرض المرأة لخيانة شريك حياتها، يجب أن لا تقف عند ذلك الحدث المؤلم كثيرا، وعليها أن لا تلوم نفسها لأي سبب من الأسباب، لأن اللوم يقع على من لم يُدرك معنى الأمانة، من لم يقدر الصدق والإخلاص، كما أن عليها تخرج سريعا من تأثير الصدمة وأن تنظر إلى الأمام وأن لا تعطي فرصة لإستمرار تلك التأثيرات عليها، فمن الأفضل أن تسطر بنفسها وبإرادتها نهاية كل ذلك بالمضي قدما نحو المستقبل بأحلام جديدة وآمال جديدة

أشياء لا يجب التفكير فيها أبدا

بعد خيانة شريك الحياة لا يجب أن تفكر المرأة في كثير من الأمور نذكر منها ما يلي

أسباب الخيانة

لا يجب أبدا أن تستهلك المرأة ما تبقى لها من قوة إحتمال بعد تعرضها لخيانة شريك الحياة في معرفة الأسباب، وخصوصا إذا كان من طبعه الغدر والخيانة، وإذا كانت الخيانة قد حدثت من قبل بصور مختلفة

كما أنه يجب أن لا تعطي المرأة مساحة كبيرة للغوص في معرفة الأسباب لأنها ستجعل نفسها ضحية لصراعات عديدة بداخلها، الأمر الذي سيعوقها عن التعافي السريع من آثار صدمة الخيانة

الذكريات

لا يستحق شريك الحياة الخائن تذكر الذكريات معه، لذا على المرأة أن لا تسمح بذلك أبدا لأن ما حدث كفيل بأن يُلطخ ما يحمله لها الماضي من ذكريات

مواجهة الآخرين

على المرأة التي تعرضت لخيانة شريك الحياة أن لا تخشى مواجهة الآخرين، وعليها أن تترك الخجل لمن غدر وخان، كما أن عليها أن تُبقى رأسها عاليا في السماء وأن تحفظ كبريائها وأن تواجه الجميع بقوة وشجاعة وعزة نفس وكرامة لأنها تستحق ذلك

الإنتقام

لابد وأن لا تفكر المرأة في الإنتقام من شريك الحياة الخائن، بل عليها أن تترك الأمر كله للأيام، فعجبا لعجلة الزمن حين تدور لتعطي كل ذي حق حقه، لذا يجب على المرأة، أن تفكر في نجاحها وفي مستقبلها وسعادتها فقط

تتبع أخبار شريك الحياة الخائن

لا يستحق شريك الحياة الخائن تتبع أخباره مهما كان السبب، لأن المرأة لو فعلت ذلك ستفقد الكثير والكثير من الفرص التي لها أن تعوضها ما فاتها، ولن تقوى المرأة على الإستفادة من دروس الماضي لمواجهة الحاضر والإستعداد للمستقبل، ومن هنا يجب على المرأة أن توفر كل طاقاتها للتفكير في حياة جميلة وهادئة وإختيار من يستحق قربها في جميع العلاقات

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً