إيران: مقتل ناشط واتهام 5 آخرين “بالإفساد في الأرض”

إيران: مقتل ناشط واتهام 5 آخرين “بالإفساد في الأرض”

أصدر المدعي العام في نظام الملالي الإيراني، لائحة اتهام لـ5 من نشطاء البيئة الذين تم اعتقالهم قبل 9 أشهر من قبل استخبارات قوات الحرس، بتهمة “الإفساد في الأرض”، دون ذكر أية تفاصيل. وبحسب ما نقل موقع منظمة “مجاهدي خلق”، الإيرانية المعارضة، أشار المدعي العام إلى أن ملفات المتهمين جاهزة لتقديمها إلى المحكمة يأتي ذلك في وقت كان جهاز القضاء للنظام …

الأمن الإيراني يعتقل ناشطين (أرشيف)


أصدر المدعي العام في نظام الملالي الإيراني، لائحة اتهام لـ5 من نشطاء البيئة الذين تم اعتقالهم قبل 9 أشهر من قبل استخبارات قوات الحرس، بتهمة “الإفساد في الأرض”، دون ذكر أية تفاصيل.

وبحسب ما نقل موقع منظمة “مجاهدي خلق”، الإيرانية المعارضة، أشار المدعي العام إلى أن ملفات المتهمين جاهزة لتقديمها إلى المحكمة يأتي ذلك في وقت كان جهاز القضاء للنظام قد اتهمهم سابقاً بالتجسس”.

وبالتزامن مع قرارات الاتهام، أفادت أنباء نقلاً عن مصادر إيرانية قولها إن “الناشط البيئي، فرشيد هكي”، وهو محامي وناشط في مجال البيئة قتل في “عمل مشبوه”، في 17 أكتوبر(تشرين الأول) 2018 بالقرب من منزله في حديقة فيض في طهران، وأُحرقت جثته”.

ونشر على شبكات التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، وعبر وسائل إعلام تابعة لقوات الحرس الثوري، التي نقلت عن مكتب الطب العدلي، “الادعاء”، أن سبب الوفاة هو الانتحار بحرق النفس”.

وأعلن المدعي العام، دولت آبادي، في 23 أكتوبر(تشرين الأول) في طهران، أنه ونظراً إلى نقل الجثة إلى الطب العدلي وإجراء تشريح للجثة، “لم يتم العثور على أي علامات للضرب أو علامات مشبوهة”.

وقد لجأ النظام الإيراني، للابتعاد عن التعامل مع الانتفاضة والاحتجاجات الشعبية أخيراً، إلا أنه أطلق أذرعهُ لتنفيذ عمليات الاعتقال والتصفية أو مايعرف بـ”القتل المشبوه” داخل البلاد، واختلاق ملفات ضد السجناء وتصفيتهم دون محاكمات.

وحذرت المقاومة الإيرانية، من استمرار وتكثيف هذه الجرائم ضد الإنسانية، ودعت جميع المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان، إلى إدانة هذه الجرائم بقوة، والوقوف بوجها وعدم السماح لنظام الملالي، بمواصلة مثل هذه الجرائم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً