الأردن: تنكيس العلم ثلاثة أيام حداداً على ضحايا السيول في البلاد

الأردن: تنكيس العلم ثلاثة أيام حداداً على ضحايا السيول في البلاد

أعلن الديوان الملكي الأردني، اليوم الجمعة، تنكيس العلم لمدة ثلاثة أيام، حدادًا على أرواح الطلبة والأشخاص الذين قضوا حتفهم نتيجة السيول في منطقة البحر الميت.

أعلن الديوان الملكي الأردني، اليوم الجمعة، تنكيس العلم لمدة ثلاثة أيام، حدادًا على أرواح الطلبة والأشخاص الذين قضوا حتفهم نتيجة السيول في منطقة البحر الميت.

وقال وزير الصحة الأردني، غازي الزبن، في بيان أصدرته الوزارة اليوم الجمعة، إن عدد الوفيات ارتفع إلى 20 شخصاً، جميعهم يحملون الجنسية الأردنية باستثناء ثلاث حالات يحملون الجنسية العراقية، بعد استقبال مستشفى الشونة الجنوبية لحالتين جديدتين اليوم.

وأضاف أن جميع المصابين في حادثة البحر الميت غادروا المستشفى، بعد تلقيهم الإسعاف والرعاية الطبية اللازمة باستثناء حالة واحدة تحت المراقبة، حسبما ذكرت وكالة الانباء الأردنية (بترا).

وأشار إلى أن عدد الحالات التي استقبلها المستشفى كحصيلة اجمالية 43 حالة.

وأعلنت إدارة الإعلام في الدفاع المدني، أن عمليات البحث والتفتيش مازالت مستمرة في منطقة البحر الميت، لبحث عن ضحايا السيول.

وتمكن رجال الدفاع المدني بالأردن، من إنقاذ طفلة بعد مرور 12 ساعة من جرف السيول لحافلة مدرسية في منطقة البحر الميت.

ووثق مقطع مصور تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، لحظة إنقاذ الطفلة، وقيام رجال الدفاع المدني بسحبها من المياه المتدفقة بواسطة الحبال.

يُذكر أن معظم ضحايا السيول كانوا على متن حافلة مدرسية تقل 37 طالباً وسبعة معلمين، وحاصرتهم السيول في واد ضيق وجرفت الحافلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً