عشرات التلاميذ يقتحمون مدرسة احتجاجاً على منحهم يوم عطلة

عشرات التلاميذ يقتحمون مدرسة احتجاجاً على منحهم يوم عطلة

في رسالة إلكترونية أرسلت إلى أهالي التلاميذ، أعلنت إدارة إحدى المدارس في نيوزيلندا تحويل آخر يوم دراسي خلال الفصل الحالي إلى يوم عطلة، الأمر الذي تسبب بأعمال احتجاجية واقتحام حرم المدرسة بعد صدور القرار. وبحسب ما أفاد به تلاميذ، يبلغ أغلبهم سن 13 عاماً، فإن هذا القرار أتى في محاولة من إدارة المدرسة لتجنب تنفيذ المقالب …

التلاميذ متجهين إلى المدرسة (أرشيف)


في رسالة إلكترونية أرسلت إلى أهالي التلاميذ، أعلنت إدارة إحدى المدارس في نيوزيلندا تحويل آخر يوم دراسي خلال الفصل الحالي إلى يوم عطلة، الأمر الذي تسبب بأعمال احتجاجية واقتحام حرم المدرسة بعد صدور القرار.

وبحسب ما أفاد به تلاميذ، يبلغ أغلبهم سن 13 عاماً، فإن هذا القرار أتى في محاولة من إدارة المدرسة لتجنب تنفيذ المقالب داخل المدرسة، إلا أن الإدارة نفت ذلك، الأمر الذي شحن الأجواء بين التلاميذ إلى حد تنفيذ اقتحام لحرم المدرسة احتجاجاً على قرار إلغاء اليوم الأخير.

ويقول أحد التلاميذ، “طلبونا للتجمع في الساحة عند 2:30، وقالوا لنا إن اليوم هو آخر يوم لنا وإنهم يريدون أن يعاملونا كبالغين”، وتابع التلميذ “انزعجت كثيراً من القرار، كوني كنت أستعد للخروج مع أصدقائي في نزهة إلى الحديقة القريبة احتفالاً بانتهاء الفصل الدراسي والتخرج من صفي”.

ونقل موقع “راديو نيوزيلندا” الإلكتروني أن أكثر من 100 تلميذ ساروا نحو مبنى مدرستهم، ودخلوا حرمها عنوة، زاعمين أن الإدارة حاولت منعهم من تنفيذ المقالب ببعضهم البعض، بخاصة مع اقتراب عيد الهالويين.

إحدى المعلمات علّقت على ما حدث بالقول إن التلاميذ يستمتعون مع بعضهم باليوم الأخير من الفصل الدراسي كونه بات من الطقوس المعترف بها في نيوزيلندا وبداية الاستعداد للفصل الدراسي الجديد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً