بكين وطوكيو تبحثان التعاون الاقتصادي ونزع السلاح النووي

بكين وطوكيو تبحثان التعاون الاقتصادي ونزع السلاح النووي

يستقبل الرئيس الصيني، شي جين بينغ، رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في بكين، اليوم الجمعة، في إطار الزيارة الأولى التي يجريها رئيس وزراء ياباني إلى الصين منذ سبعة أعوام. وكان آبي وصل إلى الصين أمس الخميس، على رأس وفد كبير من رجال الأعمال. وستركز زيارته على استكشاف أنماط جديدة من التعاون الاقتصادي بين القوتين الآسيويتين …

(أرشيف)


يستقبل الرئيس الصيني، شي جين بينغ، رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في بكين، اليوم الجمعة، في إطار الزيارة الأولى التي يجريها رئيس وزراء ياباني إلى الصين منذ سبعة أعوام.

وكان آبي وصل إلى الصين أمس الخميس، على رأس وفد كبير من رجال الأعمال.
وستركز زيارته على استكشاف أنماط جديدة من التعاون الاقتصادي بين القوتين الآسيويتين اللتين تتعرضان لضغوط من الولايات المتحدة من أجل تقليص العجز التجاري.
وقال آبي يوم الخميس، في حفل استقبال بمناسبة الذكرى الأربعين لمعاهدة السلام بين الصين واليابان: “اليوم، تلعب اليابان والصين دوراً أساسياً في النمو الاقتصادي ليس فقط في آسيا بل في العالم”.
ومن المقرر أيضاً أن يناقش آبي وشي مجموعة من القضايا الإقليمية والعالمية، بما في ذلك نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.
وسيستضيف الرئيس الصيني رئيس الوزراء الياباني على مأدبة غداء، بالإضافة إلى مأدبة رسمية في المساء.
ومن المقرر أن يوقع آبى ورئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ على اتفاقيات تجارية.
وتريد الصين أن تنضم اليابان إلى مبادرة الحزام والطريق التي تهدف إلى بناء طرق للتجارة والبنية التحتية عبر القارات.
وستكون تلك خطوة حساسة بالنسبة لليابان في ضوء تحالفها الوثيق مع الولايات المتحدة.
ومع ذلك، وافقت بكين وطوكيو على التعاون في مشاريع البنية التحتية في البلدان النامية خلال زيارة لي لليابان، في وقت سابق من العام الجاري.

ورغم أن الدولتين تتنازعان على جزر في بحر الصين الشرقي، فمن المتوقع ألا يتم إثارة تلك القضية خلال زيارة آبي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً