الأردن: الرزاز يتوعد بمحاسبة المسؤولين عن كارثة البحر الميت

الأردن: الرزاز يتوعد بمحاسبة المسؤولين عن كارثة البحر الميت

أعرب رئيس الوزراء الأردني، عمر الرزاز، عن حزنه جراء السيول التي ضربت منطقة الأغوار الجنوبية في منطقة البحر الميت، وأسفرت عن مقتل 18 طفلاً، و44 مفقوداً، مؤكداً محاسبة كل مقصر. وقال الرزاز، في تغريدة على “تويتر”، تعليقاً على الحادثة: “الدرس الأساس هو وجوب التزام الجميع بالأنظمة والتعليمات، المخاطبات أدناه بين المدرسة ووزارة التربية كانت حول الأزرق وليس البحر الميت،…

رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز (أرشيف)


أعرب رئيس الوزراء الأردني، عمر الرزاز، عن حزنه جراء السيول التي ضربت منطقة الأغوار الجنوبية في منطقة البحر الميت، وأسفرت عن مقتل 18 طفلاً، و44 مفقوداً، مؤكداً محاسبة كل مقصر.

وقال الرزاز، في تغريدة على “تويتر”، تعليقاً على الحادثة: “الدرس الأساس هو وجوب التزام الجميع بالأنظمة والتعليمات، المخاطبات أدناه بين المدرسة ووزارة التربية كانت حول الأزرق وليس البحر الميت، وتشير إلى عدم التزام واضح بالشروط، التحقيق سيأخذ مجراه وستتم محاسبة كل مقصِر”.

وأضاف “الحزن يعم الوطن.. رحم الله طلبة الرحلة المدرسية الذين قضوا في منطقة البحر الميت، وأنزل السكينة والصبر على قلوب ذويهم، وأمنيات الشّفاء العاجل للمصابين”، وفقاً لصحيفة “الغد” الأردنية.

وأشار إلى أن البحث ما زال جارياً من جانب الدفاع المدني والغواصين عن المفقودين.

ومن جهة أخرى، أكد وزير التربية والتعليم ووزير التعليم العالي الأرني، عزمي محافظة، أن الرحلة المدرسية التي جرفتها السيول في منطقة البحر الميت خالفت مسارها المحدد من قبل الوزارة، وحولته من الأزرق إلى البحر الميت.

وقال محافظة، في تصرح لوكالة الأنباء الأردينة الرسمية بترا مساء الخميس، إن “منظم الرحلة يتحمل بالكامل مسؤولية ما جرى”، موضحاً أن “المدرسة خالفت جميع التعليمات التي نص عليها كتاب الموافقة بمراعاة شروط الأمن والسلامة العامة، والالتزام بتعليمات الرحلات ومنع الطلاب من السباحة والابتعاد عن المناطق الخطرة”.

وأضاف أن “الوزارة ستفتح تحقيقاً شاملاً للوقوف على حقيقة ما جرى”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً