قائد شرطة دبي يطلع على خطة تأمين إكسبو 2020

قائد شرطة دبي يطلع على خطة تأمين إكسبو 2020

اطلع القائد العام لشرطة دبي اللواء عبد الله خليفة المري، على تفاصيل خطة العمل التنفيذية لتأمين فعاليات إكسبو 2020، والهيكل التنظيمي الخاص بلجنة تأمين الفعاليات التي تضم ثلاثة قطاعات هامة ممثلة في قطاع العمليات، وقطاع الدعم والإسناد، وقطاع البحث الجنائي. جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع اللجنة الأمنية لتأمين فعاليات إكسبو 2020 بمقر القيادة العامة لشرطة دبي، بحضور مساعد…

alt


اطلع القائد العام لشرطة دبي اللواء عبد الله خليفة المري، على تفاصيل خطة العمل التنفيذية لتأمين فعاليات إكسبو 2020، والهيكل التنظيمي الخاص بلجنة تأمين الفعاليات التي تضم ثلاثة قطاعات هامة ممثلة في قطاع العمليات، وقطاع الدعم والإسناد، وقطاع البحث الجنائي.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع اللجنة الأمنية لتأمين فعاليات إكسبو 2020 بمقر القيادة العامة لشرطة دبي، بحضور مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، ومساعد القائد العام لشؤون إسعاد المجتمع والتجهيزات اللواء محمد سعيد بخيت، ومساعد القائد العام لشؤون العمليات بالوكالة اللواء عبد الله علي الغيثي، ومدير الإدارة العامة للعمليات اللواء المهندس كامل بطي السويدي، وعدد من مديري الإدارات العامة.

واستمع إلى شرح مفصل حول استعدادات كل قطاع في تأمين فعاليات المعرض سواءً في الحركة المرورية أو إدارة العمليات الميدانية إلى جانب الاطلاع على استعدادات قطاع البحث الجنائي وقطاع الدعم والإسناد.

ووقف على الخطط الأمنية لتأمين المعرض و التحضيرات الجارية من جميع الفرق المعنية والخرائط الخاصة بالحدث، ووجه جميع فرق اللجنة الأمنية لتأمين فعاليات المعرض بمزيد من الجهد ورفع مستوى الأداء تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة في إخراج الحدث العالمي وفقاً لأفضل المعايير.

ووجه القائد العام لشرطة دبي الفرق إلى أهمية العمل كفريق متكامل يتمتع باحترافية ومهنية أمنية عالية في تأمين فعاليات المعرض والتنسيق بين الجهات جميعها لإنجاح هذا الحدث العالمي الذي يضاف إلى رصيد دولة الامارات التي تميزت بتأمينها لأكثر من حدث عالمي وكانت جميعها ناجحة بامتياز.

يذكر أنه بدأ العد التنازلي لاستضافة هذا الحدث المهم عالمياً والذي من المتوقع أن يستقطب نحو 25 مليون زائر، بين أكتوبر(تشرين الأول) 2020 وأبريل (نيسان) 2021.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً