السفير الفلسطيني بالمنامة لـ«البيان»: لن نخضع لابتزازات صفقة القرن


عود الحزم

السفير الفلسطيني بالمنامة لـ«البيان»: لن نخضع لابتزازات صفقة القرن

قال السفير الفلسطيني لدى البحرين طه عبد القادر إن قرار السلطات الأميركية بطرد السفير الفلسطيني في واشنطن حسام زملط وأسرته بصفة فورية، تكملة للضغوط التي تمارَس ضد الشعب الفلسطيني بسبب رفض القيادة الفلسطينية الموافقة على تمرير صفقة القرن المشؤومة.

قال السفير الفلسطيني لدى البحرين طه عبد القادر إن قرار السلطات الأميركية بطرد السفير الفلسطيني في واشنطن حسام زملط وأسرته بصفة فورية، تكملة للضغوط التي تمارَس ضد الشعب الفلسطيني بسبب رفض القيادة الفلسطينية الموافقة على تمرير صفقة القرن المشؤومة.

ووصف عبد القادر، في تصريحات لـ«البيان»، القرار بغير إنساني، وبالخارج عن منظومة الأعراف الدبلوماسية، مضيفاً: «هو انتقام واضح وصريح من شعبنا الفلسطيني الصامد الصابر، وكشف للسلوك المشين لهذه الإدارة فيما وصلت إليه».

وتابع: «هذه الخطوة هي تكملة للقرارات السابقة التي اتخذتها الإدارة الأميركية باعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، وقطع المساعدات عن وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، ووقف دعم مستشفيات القدس المحتلة وغيرها».

وأضاف عبد القادر قائلاً: «لن تكسر هذه الممارسات إرادة الشعب الفلسطيني، ولن تغير القيادة الفلسطينية، وعلى رأسها محمود عباس، بمواقفه الثابتة والراسخة، وتمسكه بالثوابت الفلسطينية حتى إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف العاصمة الأبدية لدولة فلسطين».

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً