آسيويان يعترفان بنحر صديقهما بعد الاعتداء عليه جنسياً


عود الحزم

آسيويان يعترفان بنحر صديقهما بعد الاعتداء عليه جنسياً

المحكمة قررت تأجيل القضية إلى منتصف نوفمبر المقبل. أرشيفية اعترف شابان آسيويان أمام محكمة جنايات الشارقة، بقتلهما صديقهما نحراً بالسكين، بعد أن اعتدى أحدهما عليه جنسياً، وقام المتهم الثاني (الذي اعتاد ممارسة الرذيلة مع المتهم الأول)، بنحره من عنقه، وسرقا ممتلكاته وهاتفه ولاذا بالفرار.

جمعتهم علاقة شاذة

url

المحكمة قررت تأجيل القضية إلى منتصف نوفمبر المقبل. أرشيفية

اعترف شابان آسيويان أمام محكمة جنايات الشارقة، بقتلهما صديقهما نحراً بالسكين، بعد أن اعتدى أحدهما عليه جنسياً، وقام المتهم الثاني (الذي اعتاد ممارسة الرذيلة مع المتهم الأول)، بنحره من عنقه، وسرقا ممتلكاته وهاتفه ولاذا بالفرار.

وحسب أوراق القضية، فإن علاقة صداقة ربطت بين المتهمين الأول والثاني، وسرعان ما تحولت إلى علاقة شاذة، وباتا يقضيان سهراتهما في ممارسة الرذيلة، وتعرف أحد المتهمَين إلى المجني عليه، واعتدى عليه جنسياً بالإكراه، ولم يستطع الأخير إبلاغ الشرطة خوفاً من المتهم، وفي إحدى المرات أثناء اعتداء المتهم على المجني عليه جنسياً، دخل المتهم الثاني إلى الغرفة، وفوجئ بوجود صديقه مع آخر، ما دفعه إلى أخذ السكين التي كانت بحوزة المجني عليه، ونحره بها.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمَين، وأحالتهما إلى النيابة العامة التي وجهت إليهما تهمة قتل المجني عليه عمداً وسرقته.

وباشرت محكمة جنايات الشارقة نظر القضية، واعترف المتهم الأول في محضر تحقيقات النيابة بأنه تعرف إلى المتهم الثاني، واعتادا ممارسة الفجور، وقبل واقعة القتل بأسبوعين تعرف إلى المجني عليه، واعتدى عليه جنسياً بالإكراه، أثناء غياب المتهم الثاني.

وقال المتهم الثاني إن المجني عليه كان برفقة صديقه بالسكن يمارس الفاحشة، وإنه نهض فور رؤيته، وكانت بجواره سكين ضربه بها، وأمسكه المتهم الأول، وإنه أراد سحب السكين بقوة فأصابت المجني عليه بالجرح الغائر ولاذا بالفرار.

وبيّن أحد المتهمين أن أولياء الدم وافقوا على قبول الدية، والتنازل عن القصاص، وهناك محاولات للتفاهم والتواصل لحل يرضيهم، وقرّرت المحكمة تأجيل القضية إلى منتصف نوفمبر المقبل.

• المتهم تعرّف إلى المجني عليه قبل الجريمة بأسبوعين.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً