فتوى حوثية “طائفية” تحرم الزواج من الموالين للشرعية


عود الحزم

فتوى حوثية “طائفية” تحرم الزواج من الموالين للشرعية

أصدرت ميليشيات الحوثي الانقلابية فتوىً دينيةً تمنع تزويج أي فتاة في المناطق الخاضعة لسيطرة حلفاء إيران، من مقيمين في مناطق مناهضة لها، بعد منع الميليشيات زواج فتاة من محافظة حجة الخاضعة لسيطرة الانقلابيين ومن يمني في مأرب الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً. وأصدر مفتي ميليشيا الحوثي الانقلابية شمس الدين بن شرف الدين، فتوىً تحرم …

مفتي ميليشيا الحوثي شمس الدين بن شرف الدين (أرشيف)


أصدرت ميليشيات الحوثي الانقلابية فتوىً دينيةً تمنع تزويج أي فتاة في المناطق الخاضعة لسيطرة حلفاء إيران، من مقيمين في مناطق مناهضة لها، بعد منع الميليشيات زواج فتاة من محافظة حجة الخاضعة لسيطرة الانقلابيين ومن يمني في مأرب الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.

وأصدر مفتي ميليشيا الحوثي الانقلابية شمس الدين بن شرف الدين، فتوىً تحرم الزواج من الموالين للشرعية، معتبراً ذلك “خيانة” تستدعي معاقبة من يرتكبها في مناطق سيطرة الانقلابين.

وقال الحوثي، إنه “لا ينبغي لأحد أن يقوم بتزويج ابنته أو شقيقته” ممن هم في مناطق سيطرة الشرعية، وأن ذلك “خيانة ومن يقوم بها وجب تأديبه”.

وذكرت تقارير إخبارية يمنية، أن “الفتوى الحوثية أتت على خلفية اعتداء ميليشيا الحوثي قبل أيام على موكب زفاف فتاتين كانتا في طريقهما من حجة الواقعة تحت سيطرة الميليشيا إلى زوجيهما في مدينة مأرب الخاضعة للحكومة الشرعية، حيث قام عناصر نقطة تفتيش للميليشيات في محافظة البيضاء بمنع العروسين من التوجه إلى مأرب، واحتجزوا سيارتهما وقاموا بإنزالهما من السيارة واقتيادهما إلى ثكنة أمنية مجاورة، ثم نكلوا بهما وحلقوا شعرهما وأجبروا الفتاتين على العودة إلى مسقط رأسيهما في محافظة حجة”.

ويرى مراقبون، أن المفتي الحوثي حاول أن يبرر بفتواه تعدي عناصر الميليشيات على العروسين، بعد استنكار كبير من رجال القبائل الذين وصفوا سلوك عناصر الميليشيات بـ”العيب الأسود”، وفق العرف القبلي الذي يجرم المساس بالنساء أو الاعتداء عليهن.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً