جوليا روبرتس تكشف سبب عدم مواصلة مشاركتها في أفلام الكوميديا الرومانسية

جوليا روبرتس تكشف سبب عدم مواصلة مشاركتها في أفلام الكوميديا الرومانسية

فاجأت النجمة الأمريكية الحائزة على الأوسكار، جوليا روبرتس، متابعيها بعد خمسة عقود من النجومية، التي ارتبط خلالها اسمها بتجسيد الأدوار الرومانسية الكوميدية، بتصريح إعلان اكتفائها من القيام بهذه النوعية من الأفلام مستقبلاً، بالرغم من أنها كانت سبب نجاحها وترشحها للعديد من جوائز الأوسكار. جاء ذلك التصريح على هامش لقائها مع موقع “ET” المعني بأخبار المشاهير،…

جوليا روبرتس في مسلسل


فاجأت النجمة الأمريكية الحائزة على الأوسكار، جوليا روبرتس، متابعيها بعد خمسة عقود من النجومية، التي ارتبط خلالها اسمها بتجسيد الأدوار الرومانسية الكوميدية، بتصريح إعلان اكتفائها من القيام بهذه النوعية من الأفلام مستقبلاً، بالرغم من أنها كانت سبب نجاحها وترشحها للعديد من جوائز الأوسكار.

جاء ذلك التصريح على هامش لقائها مع موقع “ET” المعني بأخبار المشاهير، خلال ترويجها لمسلسل الدراما والغموض “Homecoming”، الذي تشارك في بطولته كأول عمل تلفزيوني لها بعد غياب 30 عاماً، قائلة: “أصبح لدي العديد من الخبرات والتجارب التي تجعلني أعتقد أني لم أعد قادرة على إقناع المشاهد بأدائي في أدوار الرومانسية الكوميدية”.

كما لفتت موناليزا هوليوود جوليا روبرتس أن الحالة الوحيدة التي ستجعلها تشارك في أفلام الكوميديا الرومانسية هي أن تشارك بتجسيد بدور أم لأبناء يقومون بتجسيد أحداث تتميز بالطابع الكوميدي الرومانسي.

كما نفت جوليا روبرتس أن يكون سبب قرارها بسبب وصولها لمرحلة عمرية معينة، مؤكدة أن السبب يرجع لشعور المشاهد بذلك بسبب ما يعرفه من أحداث عن طبيعة حياة الممثل الشخصية، مما يجعله يعتقد أنه غير مناسب للقيام بأدوار الكوميديا التي تتميز بالحركات الهزلية والمضحكة”.

يذكر أن جوليا روبرتس تشارك في بطولة مسلسل هوم كامينج الذي سيعرض على شبكة أمازون يوم 2 نوفمبر(تشرين الثاني) المقبل، في دور أخصائية إجتماعية تعمل في منظمة حكومية تهدف لمساعدة المحاربين العائدين من الحرب للعودة إلى الحياة المدنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً