أبوظبي تدخل «جينيس» في نشر الوعي بالسرطان

أبوظبي تدخل «جينيس» في نشر الوعي بالسرطان

كجزء من شهر التوعية العالمي بسرطان الثدي، وخلال الحدث الذي أقيم على جزيرة الحديريات، أمس الأول، سجلت أبوظبي رقمين قياسيين جديدين في موسوعة جينيس لأطول شريط توعوي بالسرطان في العالم بطول 4.1 كيلومتر، و762 شخصاً حققوا أكبر عدد زوجي قام بتثبيت أشرطة التوعية بالسرطان بعضهم لبعض في الوقت نفسه. نظم الحدث كل من «في بي إس للرعاية الصحية»، ومدينة برجيل الطبية…

emaratyah

كجزء من شهر التوعية العالمي بسرطان الثدي، وخلال الحدث الذي أقيم على جزيرة الحديريات، أمس الأول، سجلت أبوظبي رقمين قياسيين جديدين في موسوعة جينيس لأطول شريط توعوي بالسرطان في العالم بطول 4.1 كيلومتر، و762 شخصاً حققوا أكبر عدد زوجي قام بتثبيت أشرطة التوعية بالسرطان بعضهم لبعض في الوقت نفسه.
نظم الحدث كل من «في بي إس للرعاية الصحية»، ومدينة برجيل الطبية ضمن حملتهما المشتركة للتوعية بالسرطان، وبالتعاون مع دائرة الصحة – أبوظبي، وبلدية أبوظبي، وجزيرة الحديريات، ومؤسسة الإمارات، وتلفزيون أبوظبي، ومجلة زهرة الخليج، وجمعية رعاية مرضى السرطان «رحمة»، وشركة ويبر شاندويك للعلاقات العامة.
وقال الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة – أبوظبي: «سعداء بالمشاركة إلى جانب نخبة من الجهات الحكومية والخاصة في تحقيق هذا الإنجاز، الذي إن دل على شيء دل على أهمية تكاتف جهود مختلف القطاعات، والعمل جنباً إلى جنب في سبيل تحقيق رؤية «أبوظبي مجتمع معافى»، وتعزيز مكانة الإمارة على مستوى المنطقة والعالم».
ودعت الدائرة جميع سكان الإمارة إلى ضرورة القيام بالفحص الدوري، والتعرف إلى كيفية القيام بالفحص الذاتي لسرطان الثدي؛ للكشف المبكر عن الإصابة بالمرض الذي يسهم في رفع فرص الشفاء، مشددة على ضرورة اتخاذ الإجراءات التي من شأنها الوقاية من الإصابة.
وجمع الحدث مقيمين وزواراً في أبوظبي شاركوا في يوم مملوء بالمفاجآت والترفيه، واستمتعوا بالعديد من الأنشطة العائلية المميزة، فإلى جانب الأرقام القياسية التي تم تحقيقها، تمت دعوة الزوار إلى المشاركة الفردية في محاولات «جينيس للأرقام القياسية لايف».
واستطاع أكثر من 2000 من الحضور من مختلف أنحاء الإمارات المشاركة لتسجيل أرقام قياسية جديدة، بما في ذلك أسرع شخص يقوم بارتداء زي الطبيب، وأسرع فريق مكون من شخصين ينهي لعبة «Operation»، وأسرع شخص يقوم بفصل أشرطة التوعية بالسرطان بحسب اللون، وتم ضمن محاولات «جينيس للأرقام القياسية لايف» تسجيل رقمين قياسيين جديدين خلال الحدث، حيث حصل الفائزون على شهادة تحمل اسمهم من موسوعة جينيس للأرقام القياسية.
وقال الدكتور شمشیر فیالیل، الرئیس والمدیر الإداري لمجموعة «في بي إس للرعاية الصحية»: «سعداء بالعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا، في سبيل مواصلة تعزيز مكانة الإمارات كنموذج متميز في قطاع الرعاية الصحية».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً