الإمارات تفوز بجائزة أفضل “تعاون ميداني معلوماتي عملياتي” لمكافحة المخدرات دولياً

الإمارات تفوز بجائزة أفضل “تعاون ميداني معلوماتي عملياتي” لمكافحة المخدرات دولياً

فازت دولة الإمارات – ممثلة بوزارة الداخلية – للمرة الثالثة بجائزة أفضل تعاون ميداني معلوماتي عملياتي على المستوى العربي والإقليمي والدولي والتي تصدر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب تقديراً لجهودها في ضبط شبكات تهريب المخدرات. تسلم الجائزة مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية بوزارة الداخلية العميد سعيد عبدالله بن توير السويديعلى هامش أعمال المؤتمر العربي الـ 32 لرؤساء أجهزة مكافحة المخدرات الذي…

alt


فازت دولة الإمارات – ممثلة بوزارة الداخلية – للمرة الثالثة بجائزة أفضل تعاون ميداني معلوماتي عملياتي على المستوى العربي والإقليمي والدولي والتي تصدر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب تقديراً لجهودها في ضبط شبكات تهريب المخدرات.

تسلم الجائزة مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية بوزارة الداخلية العميد سعيد عبدالله بن توير السويديعلى هامش أعمال المؤتمر العربي الـ 32 لرؤساء أجهزة مكافحة المخدرات الذي عُقد في مقر الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بالعاصمة التونسية “تونس”.

وأكد العميد السويدي أن فوز الإمارات بهذه الجائزة للعام الثالث يأتي تتويجا للجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الداخلية ممثلة في أجهزة مكافحة المخدرات بالدولة بفضل الدعم المستمر والمتابعة الحثيثة من قبل الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وأوضح أن التعاون المعلوماتي والعملياتي مع أجهزة الدول الشقيقة والصديقة المتميز والمثمر مع أجهزة المكافحة المختلفة أدى إلى ضبط العديد من قضايا المخدرات على المستوى العربي والخليجي والدولي.

وكان وفد من دولة الإمارات برئاسة العميد سعيد عبدالله بن توير السويدي قد شارك في أعمال المؤتمر العربي الـ 32 لرؤساء أجهزة مكافحة المخدرات الذي عقد في تونس يومي 16 و17 أكتوبر(تشرين الأول) الجاري بمشاركة ممثلين عن وزارات الداخلية في الدول العربية وجامعة الدول العربية ومركز المعلومات الجنائية لمكافحة المخدرات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وناقش المؤتمر عدداً من الموضوعات من بينها المستجدات الدولية في مجال المخدرات ومدى تأثيرها على المنطقة العربية والمستجدات في عمليات تهريب المواد المخدرة والمؤثرات العقلية وانعكاساتها على دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية ونتائج اللقاءات العربية والدولية في مجال المخدرات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً