عمار بن حميد: نؤمن بالأداء الفعال المتوافق مع الأجندة الوطنية


عود الحزم

عمار بن حميد: نؤمن بالأداء الفعال المتوافق مع الأجندة الوطنية

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، أن حكومة عجمان تؤمن بالأداء الحكومي الفعال المتوافق مع الأجندة الوطنية، بما يكفل سعادة الأجيال القادمة، مشيداً سموه بإسهامات الجهات الحكومية في المسيرة التنموية، وحرصها على المشاركة بفاعلية في استراتيجيات ومبادرات تخدم رؤية عجمان 2021.جاء ذلك خلال اعتماد سموه، الحزمة الثانية من…

emaratyah

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، أن حكومة عجمان تؤمن بالأداء الحكومي الفعال المتوافق مع الأجندة الوطنية، بما يكفل سعادة الأجيال القادمة، مشيداً سموه بإسهامات الجهات الحكومية في المسيرة التنموية، وحرصها على المشاركة بفاعلية في استراتيجيات ومبادرات تخدم رؤية عجمان 2021.
جاء ذلك خلال اعتماد سموه، الحزمة الثانية من مؤشرات ومستهدفات الخطة الاستراتيجية لرؤية عجمان 2021، بمكتبه بديوان الحاكم، والتي تضمنت 14 مؤشراً ومستهدفاً استراتيجياً، متمثلة في محاورها الأربعة الرئيسية: محور مكان أفضل للعيش، ومحور حكومة متميزة، ومحور اقتصاد أخضر، ومحور مجتمع نابض بالحياة.
واستمع سموه لعرض قدمه فريق عمل مشروع المؤشرات الاستراتيجية في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، بقيادة الدكتور سعيد سيف المطروشي، الأمين العام للمجلس التنفيذي، وتضمن ملخصاً للحزمة الأولى من المستهدفات التي اعتمدها سموه في يونيو الماضي، وأهم إنجازاتها المتحققة.
وأشاد سموه بالجهود المبذولة من قبل فريق العمل والجهات الحكومية، التي تعمل وفق منظومة عمل واحدة قادرة على إدراك متغيرات الواقع المتسارعة، وتوقع متطلبات المستقبل، مؤكداً ضرورة الاستفادة من الدروس السابقة لتجاربنا وتجارب الآخرين، لتحقق الإنجازات التي تضمن لأبنائنا مستقبلاً تتوافر فيه كل سبل السعادة.
من جانبه أكد الدكتور سعيد المطروشي، الأمين العام للمجلس التنفيذي في عجمان، أن حكومة عجمان تعمل بتوجيهات القيادة الرشيدة، وفق رؤية بعيدة المدى لصناعة مستقبل أكثر سعادة ورفاهية لأجيالنا القادمة.
وقال إن إمارة عجمان لم تضع نهاية لرحلة الطموح التي انطلقت عام 2014، مع إعلان رؤية عجمان 2021، حيث اجتزنا مرحلة مهمة في وضع الخطط ورسم السياسات وتحديد المستهدفات المبنية على دراسات دقيقة وتفصيلية.
من جهته أوضح أحمد شطاف، مدير إدارة السياسات والاستراتيجية في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، أن اعتماد الحزمة الثانية من مؤشرات ومستهدفات الخطة الاستراتيجية 2021، يعد خطوة جديدة في طريق تحقيق رؤية عجمان 2021.
وتضمنت الحزمة الثانية من المستهدفات الاستراتيجية، اعتماد 3 مؤشرات ضمن محور اقتصاد أخضر، تسعى لتحقيق هدف الإمارة في تهيئة بيئة تنافسية جاذبة للاستثمار، وتعزيز بناء مقومات اقتصاد منتج، من خلال تقدم إمارة عجمان 7 مراتب في تقرير سهولة ممارسة أنشطة الأعمال».
ويشير التقدم في هذا المؤشر، إلى البيئة الإيجابية والمنظمة لأداء الأعمال حسب منهجية البنك الدولي، إضافة إلى زيادة نمو حجم قيم شهادات المنشأ.
وفي محور مكان أفضل للعيش، تم اعتماد سبعة مؤشرات ومستهدفات استراتيجية، لتحقيق أهداف الإمارة في تحسين البنية التحتية والخدمات العامة.
فقد تم اعتماد مستهدف لمعالجة الحمأة التي تنتج من عملية معالجة مخلفات مياه الصرف الصحي، لإعادة استخدامها كسماد أو محسن للتربة العضوية.
وبالنسبة لتعزيز الشعور بالأمن والسلامة ونشر الثقافة الأمنية، ورفع كفاءة وفاعلية قدرات الخدمات الأمنية، تم اعتماد مستهدف خفض نسبة الجريمة لكل 100 ألف من السكان، وزيادة نسبة المقبوض عليهم من المطلوبين.
كما تضمنت الحزمة الثانية من المستهدفات الاستراتيجية، اعتماد مؤشرين ضمن محور حكومة متميزة، تسعى لتحقيق هدف الإمارة في تطوير العمليات والخدمات وتعزيز التحول الذكي، حيث تتطلع الحكومة للتحول الرقمي للخدمات القابلة للتحول، التي يتم توفيرها للمتعامل عبر قنوات رقمية، مثل الموقع الإلكتروني للجهة، أو التطبيقات الذكية أو الأكشاك التفاعلية.
وأضافت الحزمة الثانية من المستهدفات الاستراتيجية، مؤشرين ضمن محور مجتمع نابض بالحياة، وذلك لتعزيز مشاركة المجتمع في بناء مستقبل الإمارة. (وام)

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً