أعراض العلاج الكيماوي تصيب النساء أكثر من الرجال


عود الحزم

أعراض العلاج الكيماوي تصيب النساء أكثر من الرجال

تعاني النساء من بعض الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، بما في ذلك الغثيان والقيء وفقدان الشعر أكثر من الرجال، بحسب ما كشف دراسة حديثة. وقال باحثون في مؤسسة رويال مارسدن، التابعة لمؤسسة الصحة الوطنية البريطانية، إن النتائج التي توصلوا إليها تضيف مزيداً من الأدلة، على أن الجنس يمكن أن يكون عاملاً مهماً في علاج السرطان.وحللت الدراسة، التي ستعرض نتائجها…

تعبيرية


تعاني النساء من بعض الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، بما في ذلك الغثيان والقيء وفقدان الشعر أكثر من الرجال، بحسب ما كشف دراسة حديثة.

وقال باحثون في مؤسسة رويال مارسدن، التابعة لمؤسسة الصحة الوطنية البريطانية، إن النتائج التي توصلوا إليها تضيف مزيداً من الأدلة، على أن الجنس يمكن أن يكون عاملاً مهماً في علاج السرطان.

وحللت الدراسة، التي ستعرض نتائجها في المؤتمر الأوروبي للجمعية الطبية للأورام في ميونخ بألمانيا، بيانات من أربع تجارب عشوائية أجريت في المملكة المتحدة وأستراليا، وبحثت جميع التجارب في تركيبات العلاج الكيماوي المستخدمة للمرضى الذين يعانون من سرطان المريء والمعدة.

وأظهرت بيانات 1654 مريضاً (1328 رجلاً و 326 امرأة) أن النساء تعرضن لمعدلات أعلى من الغثيان والقيء بنسبة 89% للنساء مقارنة مع 78 في المائة لدى الرجال والإسهال بنسبة 54 في المائة مقابل 47 في المائة للرجال.

وأثّر تساقط الشعر على 81 % من المرضى الإناث و 74% من الذكور، وعانى من قرحة الفم 50% من النساء مقابل 41 % فقط من الرجال، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وكانت الأعراض الجانبية الأكثر خطورة – وهي المضاعفات التي تتطلب علاجاً في كثير من الأحيان في المستشفى – أعلى لدى النساء اللواتي يعانين أيضاً من نسب أعلى للعدوى والالتهابات نتيجة انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.

ومن حيث فعالية العلاج، لم يكن هناك فرق في معدلات البقاء على قيد الحياة بين الجنسين، على الرغم من أن نسبة انخفاض حجم الورم الخبيث لدى المرضى كان أعلى لدى الرجال.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً