ابل تخطط لإستخدام رقاقات TSMC في أجهزة Mac


عود الحزم

ابل تخطط لإستخدام رقاقات TSMC في أجهزة Mac

نشر تقرير جديد يستعرض خطط ابل القادمة لإستبدال رقاقات Intel المستخدمة في أجهزة ماك برقاقات معالج TSMC، إلى جانب إستخدام رقاقات TSMC في سيارتها الذكية.

نشر تقرير جديد يستعرض خطط ابل القادمة لإستبدال رقاقات Intel المستخدمة في أجهزة ماك برقاقات معالج TSMC، إلى جانب إستخدام رقاقات TSMC في سيارتها الذكية.

aligncenter size-full wp-image-216194

يبدو أن نجاح رقاقات TSMC في إصدارات ابل من هواتف الأيفون سيؤدي إلى تغيير جديد في خطط ابل خلال الفترة القادمة لأجهزة ماك.

حيث كشفت تسريبات داخلية من شركة ابل، عن خطط عملاق التكنولوجيا لتوسيع أعمالها مع TSMC التي تورد بالفعل رقاقات A12 bionic التي قدمت في هواتف الأيفون هذا العام.

ومن المقرر وفقاً للتقرير الجديد أن تتابع ابل إستخدام رقاقات TSMC في هواتف الأيفون القادمة، مع رقاقة A13، ورقاقة A14، كما أشار التقرير الذي نشر عبر المحلل Kuo إلى أن توسيع التعاون المشترك بين الشركتين سيشمل أيضاً أجهزة ماك.

أيضاً في الوقت الذي تعتمد فيه ابل على رقاقات مودم Intel لهواتف الأيفون، إلا أنها تخطط للإستغناء عن إنتل في رقاقات المعالج.

ويشير التقرير أيضاً إلى أن الإصدارات الجديدة من رقاقات المعالج التي تصمم من ابل ويتم تصنيعها عبر TSMC، سيكشف عنها رسمياً في 2020 أو 2021.

أيضاً لن يتوقف إعتماد ابل على الرقاقات التي يتم تصنيعها من TSMC على الأجهزة فقط، بل أن ابل تخطط للإعتماد على الرقاقات التي يتم تصنيعها من TSMC لدعم السيارات الذكية التي تطور من ابل.

كما أوضح التقرير أن سيارة ابل الذكية مازالت تحت التطوير في الوقت الحالي، مع توقعات بدء الإنتاج الفعلي للسيارة الذكية بعد 5 سنوات تقريباً، حيث تضم سيارة ابل وفقاً للتسريبات التي نشرت حتى الآن أعلى تقنية للذكاء الإصطناعي لدعم القيادة الذاتية.

وقد أوضح التقرير إلى أن سيارة ابل الذكية تحتاج إلى رقاقات معالج مميزة بدقة تصنيع 3 أو 5 nm، وهو ما يؤكد أن بدء إنتاج هذه السيارة يحتاج إلى وقت أطول نظراً لإطلاق رقاقات معالج بدقة تصنيع 7 nm مؤخراً.

لن تكشف ابل عن تفاصيل مؤكدة حول سيارتها الذكية في الوقت الحالي، إلا أن تأكيد إستمرار تطوير السيارة يشير إلى توقعات بمزيد من التسريبات والتقارير التي تقدم معلومات أكثر حول تقنية ابل القادمة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً