قوات النظام تخرق اتفاق في حماة


عود الحزم

قوات النظام تخرق اتفاق في حماة

هاجمت القوات الحكومية السورية، الأحد، محافظة حماة، التي تشكل جانباً من المنطقة منزوعة السلاح المتفق عليها بين روسيا وتركيا، في شمال سوريا قبل ساعات من بدء العمل فيها، وانسحاب الفصائل المعارضة من المنطقة. وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن استئناف هجمات قوات دمشق، التي خرقت الهدنة بين موسكو وأنقرة، في المنطقة منزوعة السلاح.وأوضح المرصد السوري أن…

جيش سوري في حماة (أرشيف)


هاجمت القوات الحكومية السورية، الأحد، محافظة حماة، التي تشكل جانباً من المنطقة منزوعة السلاح المتفق عليها بين روسيا وتركيا، في شمال سوريا قبل ساعات من بدء العمل فيها، وانسحاب الفصائل المعارضة من المنطقة.

وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن استئناف هجمات قوات دمشق، التي خرقت الهدنة بين موسكو وأنقرة، في المنطقة منزوعة السلاح.

وأوضح المرصد السوري أن “القوات الحكومية استهدفت شمال حماة، ما أسفر عن أضرار مادية”.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، قد اتفقا في 17 سبتمبر(أيلول) الماضي في مدينة سوتشي الروسية، على إقامة منطقة منزوعة السلاح لمسافة بين 15 و20 كلم حول محافظة إدلب، بالإضافة إلى بعض المناطق في محافظات حلب، وحماة، واللاذقية، وستنتشر فيه قوات مشتركة.

ونص الاتفاق على قيام الفصائل المسلحة والجيش السوري، بالانسحاب قبل العاشر من الشهر الجاري حتى تكون المنطقة مهيأة لدخول الاتفاق حيز التنفيذ.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً