قضية تجسس «الحمدين» تتفاعل في واشنطن

قضية تجسس «الحمدين» تتفاعل في واشنطن

شهدت العاصمة الأميركية واشنطن، موجة غضب غير مسبوقة في الولايات المتحدة، بسبب تجسس تنظيم «الحمدين» على 1200 شخصية أميركية.

شهدت العاصمة الأميركية واشنطن، موجة غضب غير مسبوقة في الولايات المتحدة، بسبب تجسس تنظيم «الحمدين» على 1200 شخصية أميركية.

وطالب تقرير أميركي، بتعديلات تشريعية لملاحقة «الحمدين»، إلى جانب تعديل قانون الحصانة السيادية للأجانب، ويجب أن يتضمن بنداً لمعاقبة الحكومات الأجنبية المارقة. وكان الكاتب الأميركي جاكوب كامراس، انتقد على موقع واشنطن إكزامينر عجز القانون الأميركي عن محاسبة النظام القطري، بعد ثبوت تورطه في عمليات قرصنة على مواطنين أميركيين، مطالباً الكونغرس بتعديل تشريعاته في هذا الشأن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً