مذكرة تفاهم لتعزيز مكافحة الأمراض البصرية للمعسرين

مذكرة تفاهم لتعزيز مكافحة الأمراض البصرية للمعسرين

وقعت هيئة الصحة في دبي ومؤسسة نور دبي، مذكرة تفاهم لتوسيع نطاق مكافحة الإعاقة البصرية وجميع أمراض العيون للمرضى المعسرين داخل الدولة.

وقعت هيئة الصحة في دبي ومؤسسة نور دبي، مذكرة تفاهم لتوسيع نطاق مكافحة الإعاقة البصرية وجميع أمراض العيون للمرضى المعسرين داخل الدولة.

ووقع المذكرة بحضور معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي، عن نور دبي الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي وعضو مجلس إدارة المؤسسة، وعن الهيئة سالم بن لاحج مدير مكتب صندوق الصحة.

وقال معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي: «إن مؤسسة نور دبي نجحت وخلال وقت قياسي في ترسيخ مكانتها عالمياً، كواحدة من أهم المؤسسات الإنسانية الطبية الرائدة، التي فاق رصيدها الإنساني وإسهاماتها كل حدود التوقعات.

ووصل عدد من استفاد من حملاتها المستهدفة مكافحة الإعاقة البصرية ومسبباتها، إلى أكثر من 27 مليون شخص يمثلون مختلف الجنسيات والأعراق في شتى بقاع العالم.

وذلك خلال عقد من الزمن تكللت سنواته بالنجاح».

وأكد معاليه، أن ما حققته المؤسسة، ما هو إلا استلهام لمجمل القيم والمفاهيم الإنسانية التي يتسم بها مجتمع الدولة، إلى جانب الرسالة النبيلة التي استمدتها المؤسسة من فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي تفضل بإطلاق المؤسسة، ووجه سموه بتسخير جميع إمكانياتها لخدمة الناس، ولا سيما المعوزين والفقراء منهم.

ومن جانبها، قالت الدكتورة منال تريم: «إن المذكرة تهدف إلى دعم الدور المنوط بالهيئة والمؤسسة في ميادين العمل الخيري والإنساني.

وبناء المزيد من جسور التواصل المعززة للتعاون المثمر والشراكة بين الطرفين، بما يحقق المصلحة العامة والتكامل، وتبادل المعرفة والخبرات على جميع المستويات وخاصة المتصلة بالأنشطة الإنسانية، إلى جانب التعاون في إجراءات التبرعات، ومساعدة مرضى العيون المعسرين داخل الدولة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً