800 خبير يشاركون في مؤتمر الأورام السادس


عود الحزم

800 خبير يشاركون في مؤتمر الأورام السادس

تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، انطلقت امس فعاليات الدورة السادسة لمؤتمر الأورام في أبوظبي، الذي نظمته مجموعة «في بي إس للرعاية الصحية»، على مدى يومين في فندق جميرا ابراج الاتحاد ابوظبي، بمشاركة 800 من الأطباء والخبراء، وبحثت خلالها، أحدث الأساليب المتبعة لعلاج السرطان، وأبرز التقنيات المستخدمة، عبر 6 جلسات رئيسة، و25 ورقة عمل.كشفت الدكتورة ياسمين ماهر،…

emaratyah

تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، انطلقت امس فعاليات الدورة السادسة لمؤتمر الأورام في أبوظبي، الذي نظمته مجموعة «في بي إس للرعاية الصحية»، على مدى يومين في فندق جميرا ابراج الاتحاد ابوظبي، بمشاركة 800 من الأطباء والخبراء، وبحثت خلالها، أحدث الأساليب المتبعة لعلاج السرطان، وأبرز التقنيات المستخدمة، عبر 6 جلسات رئيسة، و25 ورقة عمل.
كشفت الدكتورة ياسمين ماهر، رئيسة اللجنة العلمية للمؤتمر، انه تشخص 4 آلاف و500 حالة إصابة بالسرطان سنوياً في الدولة. وتعد سرطانات الرئة والثدي والقولون، من أكثرها شيوعاً. وتعتزم الدولة خفض عدد وفيات السرطان إلى 64 حالة لكل 100 ألف.
وقدمت الدكتورة سعيدة المرزوقي، استاذة مشاركة في كلية الطب بجامعة الإمارات، جلسة علمية عن الوقاية من الأورام عند الأطفال، بينت أن السبب الوحيد في اصابتهم، يرجع إلى خلل جيني، بعكس أسباب الإصابة عند البالغين التي تعتمد اكثر على الغذاء غير الصحي والأمراض المزمنة والتدخين. موضحة أن نسبة إصابة الأطفال بالأورام في الدولة قليلة، مقارنة بالدول الأخرى.
وأضافت أنه، بحسب إحصاءات مركز إحصاء الأورام الوطني في الدولة، فقد سجلت 44 حالة مصابة بسرطان الدم لعام 2014، وتعد نسبة قليلة مقارنة بدول العالم. فيما تصل نسبة الأطفال المصابين بالسرطانات المختلفة الى 4.7%، وأكثر أنواعها شيوعا بين الأطفال «اللوكيميا»، ثم الدماغ، ثم أورام الكبد والكلى. مشيرة إلى أن جمع الإحصاءات يتطلب وقتا كبيرا، قد يتعدى 3 سنوات، ما يحول دون معرفتها سنويا، نظرا لتعدد المؤسسات والمراكز الصحية المتخصصة في علاج هذه الحالات. داعية الأهالي إلى مراقبة أي عرض غير طبيعي، وإن بدا عاديا.
وقدم الدكتور سالم عوض، استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد في أبوظبي، جلسة علمية استعرض خلالها مرض السرطان واكتشافه المبكر الذي يسهم في علاج المريض تماما وشفائه بنسبة تتعدى ال 90%. وفي دولة الامارات ما زالنا نستقبل الحالات في وقت متأخر، ما يصعب الشفاء.
وأشار إلى اكتشاف دواء جديد يقضي عليها تماما، وهو كورس مكثف يتناول المريض 13 قرصا منه في يوم واحد، لمدة 10 أيام.
وقدمت البروفيسورة رشا كمال، رئيسة وحدة أورام الثدي والرحم بمستشفى قصر العيني في القاهرة، ورقة عمل شرحت فيها كيفية اختيار الفحوص والأشعة المناسبة لكل حاله مرضية، بحسب أعراضها.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً