ندوة في العين تناقش نبذ التطرف والعنف الإلكتروني


عود الحزم

ندوة في العين تناقش نبذ التطرف والعنف الإلكتروني

نظم معهد «قادة المستقبل» أمس ندوة في العين تحت عنوان «نبذ التطرف والعنف الإلكتروني» بحضور الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقاً، وعدد من المسؤولين، بمشاركة ممثلين عن دائرة التعليم والمعرفة في العين وجمع من الأهالي.

نظم معهد «قادة المستقبل» أمس ندوة في العين تحت عنوان «نبذ التطرف والعنف الإلكتروني» بحضور الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقاً، وعدد من المسؤولين، بمشاركة ممثلين عن دائرة التعليم والمعرفة في العين وجمع من الأهالي.

وأكد الدكتور سيف محمد الكعبي الواعظ في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف أن دولة الإمارات العربية المتحدة تنبهت مبكراً إلى مكافحة الإرهاب، فكانت المبادرات الحكومية وتوجيهات القيادة الرشيدة بنشر الوعي وتحصين الشباب من الأفكار الهدامة، وبالتالي تعزيز انتمائهم وولائهم للوطن.

وقال الدكتور سالم بن ركاض: «إن قوى الشر والظلام لا تكف عن محاولاتها لاختراق مجتمعاتنا وبث سمومها في عقول أبنائنا عبر استخدام الوسائل الإلكترونية.

مشيراً إلى أن المبادرة الكريمة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لدعم العملية التعليمية بمادة «التربية الأخلاقية» كان لها دورها الإيجابي والمؤثر لحماية شبابنا من الانزلاق نحو التطرف والإرهاب، وهي المبادرة التي تهدف إلى غرس القيم الأخلاقية والتسامح والانفتاح والتعايش والاعتدال.

من جهته ناشد المحاضر الدكتور سيف الكعبي الشباب والطلاب الابتعاد عن العنف اللفظي أو التعدي على حقوق وحريات الآخرين والتركيز على مبدأ إشاعة ثقافة التسامح والحوار واحترام حقوق الإنسان. وأضاف: إن العنف الإلكتروني من أخطر أنواع العنف لأنه يمس الحياة الاجتماعية والنفسية ويهدد الاستقرار الأسري.

وطالب المحاضر بفهم المخاطر الاجتماعية للعنف الإلكتروني وضرورة معرفة آثارها في حياة الأسرة والمجتمع، محذراً من ظاهرة العولمة الإلكترونية التي أصبحت سمة من سمات العصر الحالي.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً