السلطانة “هيام” تدعم الليرة أمام العملات الأجنبية


عود الحزم

السلطانة “هيام” تدعم الليرة أمام العملات الأجنبية

حول عدد من الفنانين والنجوم الأتراك، عقود أعمالهم الفنية مؤخرا إلى الليرة التركية، دعما للاقتصاد الوطني، من بينهم الفنانة مريم أوزلي، المعروفة بالسلطانة هيام، في مسلسل “حريم السلطان”. ويسعى الفنانون من خلال خطوتهم هذه إلى تقوية العملة المحلية، ودعم الاقتصاد، وخاصة في الأعمال التي وقعت عقودها بالعملات الأجنبية، وتحويلها للعملة المحلية، بحسب الإعلام التركي. وجاءت الاستجابة الفنية…

السلطانة

حول عدد من الفنانين والنجوم الأتراك، عقود أعمالهم الفنية مؤخرا إلى الليرة التركية، دعما للاقتصاد الوطني، من بينهم الفنانة مريم أوزلي، المعروفة بالسلطانة هيام، في مسلسل “حريم السلطان”.

ويسعى الفنانون من خلال خطوتهم هذه إلى تقوية العملة المحلية، ودعم الاقتصاد، وخاصة في الأعمال التي وقعت عقودها بالعملات الأجنبية، وتحويلها للعملة المحلية، بحسب الإعلام التركي.

وجاءت الاستجابة الفنية هذه، بعد الحملات المحلية والدولية، التي قام بها التجار والفنانون، بتحويل عملاتهم الأجنبية، والذهب الذي يمتلكونه لليرة التركية.

الفنانة الشهيرة أوزلي، المعروفة باسم السلطانة هيام، شاركت في هذه الحملة، حيث جرت العادة أن تبرم عقودها باليورو، لتقرر الانتقال إلى الليرة التركية، ومعروف عنها أنها تأخذ على كل حلقة مسلسل، مبلغا قدره 50 ألف ليرة تركية، ما يعادل نحو 8 آلاف و160 دولار.

ومن بين المشاهير من الفنانين الذين شاركوا بالحملة أيضا، الممثلة الشهيرة هوليا أوشر، حيث اتخذت قرارا بتحويل عقودها التي أبرمتها في الإعلانات التجارية مع الشركات الأخرى لليرة التركية، مستبدلة العقود القديمة بعقود جديدة.

كما أقدم مشاهير آخرون من مثل المطرب فرمان توبراق، والمطربة إيبرو يشار، على نفس الخطوة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً