ارتفاع الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة بين العسكريين البريطانيين


عود الحزم

ارتفاع الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة بين العسكريين البريطانيين

يقول بحث جديد يناقش الصحة النفسية للجنود البريطانيين إن الحروب في العراق وأفغانستان ربما تكون قد أدت إلى حدوث زيادة في معدلات الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة.

يقول بحث جديد يناقش الصحة النفسية للجنود البريطانيين إن الحروب في العراق وأفغانستان ربما تكون قد أدت إلى حدوث زيادة في معدلات الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة.

ونُشرت هذه الدراسة في دورية الطب النفسي البريطانية اليوم الاثنين ووجدت أن مجمل معدل اضطراب ما بعد الصدمة بين العسكريين الحاليين والسابقين بلغ ستة في المئة فيما بين 2014 و2016 مقابل أربعة في المئة فيما بين 2004 و2006.

وقال الباحثون إنه تم رصد الزيادة بشكل أساسي في اضطراب ما بعد الصدمة بين العسكريين السابقين الذين تم إرسالهم إلى العراق وأفغانستان مع وجود أعلى معدلات بين من شهدوا معارك فعلية.

وأبلغ 17 في المئة من العسكريين السابقين الذين تم إرسالهم للقيام بأدوار قتالية في العراق أو أفغانستان عن أعراض تشير إلى إصابتهم باضطراب ما بعد الصدمة مقابل ستة في المئة ممن تم إرسالهم للقيام بدور مساند مثل الخدمات الطبية واللوجستية والإشارات وأطقم الطائرات.

ويتراوح معدل اضطراب ما بعد الصدمة في سكان بريطانيا بشكل عام ما بين أربعة وخمسة في المئة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً