تصحيح 28 منتجاً خاضعاً للرقابة في أسواق أبوظبي لعدم المطابقة


تصحيح 28 منتجاً خاضعاً للرقابة في أسواق أبوظبي لعدم المطابقة


عود الحزم

أعلن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المعنية بتطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي، عن نتائج الربع الثالث لعمليات التحقق والتفتيش على المنتجات الخاضعة للرقابة وأدوات القياس القانونية والعبوات المعبأة مسبقاً في أسواق إمارة أبوظبي، وذلك خلال الفترة من الأول من يناير (كانون الثاني) وحتى نهاية سبتمبر (أيلول) 2018. وتم خلال عمليات التفتيش المستمرة التي نفذها المجلس في الربع الثالث من عام…

(من المصدر)


أعلن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المعنية بتطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي، عن نتائج الربع الثالث لعمليات التحقق والتفتيش على المنتجات الخاضعة للرقابة وأدوات القياس القانونية والعبوات المعبأة مسبقاً في أسواق إمارة أبوظبي، وذلك خلال الفترة من الأول من يناير (كانون الثاني) وحتى نهاية سبتمبر (أيلول) 2018.

وتم خلال عمليات التفتيش المستمرة التي نفذها المجلس في الربع الثالث من عام 2018 التفتيش على 47471 سلعة من مختلف المنتجات الخاضعة للرقابة والمتداولة في الأسواق والتي تنوعت ما بين ألعاب الأطفال، والأجهزة الكهربائية المنزلية، وإطارات المركبات، ومنتجات السجائر والتبغ والمنظفات المنزلية، وقد تم اختيار 166 عينة مختلفة وإرسالها إلى مختبرات معتمدة دولياً للفحص والتأكد من مطابقتها لمواصفات الجودة والسلامة حيث أظهرت نتائج الفحص مطابقة 56% من العينات لاشتراطات الجودة والسلامة الخاصة بها، وعدم مطابقة 44% من العينات لاشتراطات الجودة والسلامة الخاصة بها، وقد تم على إثر ذلك تصحيح 28 منتجاً بإجمالي كمية بلغت 21,819 سلعة، واسترجاع 13 منتجاً بإجمالي كمية بلغت 2329 سلعة وذلك لعدم مطابقتها لاشتراطات السلامة والجودة، ويمكن معرفة تفاصيلها عن طريق زيارة موقع مانع www.manaa.ae.

وضمن جهوده المتواصلة والهادفة إلى توفير أسواق آمنة وعادلة في إمارة أبوظبي، قام مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، في إطار اتفاقية التخويل الموقعة بين المجلس وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، بالتحقق من دقة 3771 أداة قياس قانونية وصحة الكمية في 14450 عبوة معبأة مسبقاً تعود إلى 260 منتجاً غذائياً لدى المصانع والموردين وفي الأسواق في إمارة أبوظبي، وذلك خلال الربع الثالث من عام 2018.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً