تغيير بسيط في غرفة النوم يجعلك تنام وقتلً أطول


تغيير بسيط في غرفة النوم يجعلك تنام وقتلً أطول


عود الحزم

تختلف الأجواء المفضلة للنوم من شخص لآخر، فالبعض يرغبون بمكان هادئ ومظلم، في حين يفضل آخرون أجواءً أقل هدوءاً مع بعض الإضاءة في الغرفة، لكن خبراء النوم، يؤكدون على عامل أساسي يشكل كلمة السر للنوم لفترة أطول خلال الليل وهو درجة الحرارة. ويقول الدكتور يقول روي رايمان، وهو خبير نوم مقيم في مختبرات سليب سكور في حديث لصحيفة …

تعبيرية


تختلف الأجواء المفضلة للنوم من شخص لآخر، فالبعض يرغبون بمكان هادئ ومظلم، في حين يفضل آخرون أجواءً أقل هدوءاً مع بعض الإضاءة في الغرفة، لكن خبراء النوم، يؤكدون على عامل أساسي يشكل كلمة السر للنوم لفترة أطول خلال الليل وهو درجة الحرارة.

ويقول الدكتور يقول روي رايمان، وهو خبير نوم مقيم في مختبرات سليب سكور في حديث لصحيفة إليت ديلي “إن درجة الحرارة التي تشعر بها هي إشارة إلى دماغك بأن الوقت قد حان للنوم”.

ويوصي الدكتور رايمان بأن تكون درجة الحرارة على نحو 19 درجة مئوية تقريباً، وعلى الرغم من أن هذه الحرارة قد تبدو باردة للغاية بالنسبة للبعض، إلا أن الحفاظ عليها طوال الليل يمكن أن يكون له تأثير كبير على المدة التي تنام خلالها.

ويضيف رايمان “في الصبح، ترتفع درجة حرارة جسمك بشكل تدريجي، وعند الوصول إلى عتبة معينة، سيكون ذلك بمثابة إشارة إلى أن الوقت قد حان للاستيقاظ، ومع برودة حرارة الغرفة، سيتم تأخير الوصول إلى هذه العتبة، مما يمنحك المزيد من الوقت للنوم.

ولا يتحدث الدكتور رايمان عن غفوة بسيطة لبضع دقائق إضافية، حيث أن سخونة حرارة الغرفة قد تجعلك تفوت أكثر من نصف ساعة من النوم في الصباح، أما الالتزام بدرجة الحراراة المذكورة سابقاً (19 درجة مئوية) يزيد من فرصتك بالحصول على مزيد من الوقت للنوم في الصباح.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً