5 نصائح تضمن نجاح الرجيم في مرحلة المراهقة من دون أي أضرار صحيّة!


5 نصائح تضمن نجاح الرجيم في مرحلة المراهقة من دون أي أضرار صحيّة!


عود الحزم

خلال فترة المراهقة يشهد الجسم مراحل متتالية وسريعة من النموّ والتطوّر، نتيجة التغيرات الجسديّة الكثيرة التي تحصل والتي تؤثّر في الإحتياجات الغذائية للمراهقين. وهنا نشير الى أن الفتاة قد تقع ضحية البدانة المفرطة نتيجة إكتساب الوزن الزائد بفعل رغبة جسمها بتناول المزيد من كميات الطعام. مع الإشارة الى أن الرجيم في عمر المراهقة يجب أن يكون …

خلال فترة المراهقة يشهد الجسم مراحل متتالية وسريعة من النموّ والتطوّر، نتيجة التغيرات الجسديّة الكثيرة التي تحصل والتي تؤثّر في الإحتياجات الغذائية للمراهقين. وهنا نشير الى أن الفتاة قد تقع ضحية البدانة المفرطة نتيجة إكتساب الوزن الزائد بفعل رغبة جسمها بتناول المزيد من كميات الطعام. مع الإشارة الى أن الرجيم في عمر المراهقة يجب أن يكون صحّي ومدروس لتفادي التعرّض لأي أضرار بدنية محتملة أو لمشكلة فقدان العناصر الغذائية المفيدة.

وخلال إعتماد الرجيم، يجب على المراهقات الإلتزام بهذه النصائح الضرورية للوصول الى الهدف في إنقاص الوزن بطريقة صحيّة:

الإهتمام بوجبة الإفطار

يجب عدم إهمال الحصول على وجبة الإفطار اليومية بموعدها الثابت، وبوقت لا يتعدى الساعة العاشرة صباحاً، مع العلم أن المواظبة على تناول الفطور يعزز بناء الجسم بشكل صحيح وسليم، ويعمل على توزيع فترات الاحتياج للطعام على مدار اليوم بشكل جيّد.

ممارسة الرياضة المناسبة

لا تهملي أبداً ممارسة الرياضة اليومية والمنتظمة التي تعزز قدرة الجسم على حرق الدهون وخسارة الوزن الزائد، ولا بد من إختيار أنواع التمارين المريحة التي لا تسبب الشعور بالإرهاق والتعب، بل بالمقابل الإكتفاء بالمشي أو الجري لمدّة ساعة يومياً بسرعة منتظمة.

لا تلجأي الى الحميات السّريعة

الحميات السّريعة التي تساهم في خسارة الوزن الزائد في سرعة قياسية هي من أكثر العوامل المضرّة التي يجب الإبتعاد عنها تماماً، لأنها بالحقيقة تؤدي الى خسارة السوائل الموجودة في الجّسم فقط وتسبّب أيضاً ترّهل الجلد، مع العلم أن إعادة إكتساب الوزن بعد التوقّف عنها يكون بسرعة خيالية.

شرب الكثير من الماء

من المهم في هذه الفترة الحصول على كميات كافية من الماء بشكل يومي، وذلك لأن هذه الخطوة تمنح الشعور بإمتلاء المعدة وتعزز بالتالي الشّعور بالشّبع، ما يحدّ من كميات الطعام التي يتمّ تناولها. وهنا نشير الى أن الماء البارد يحرق السعّرات الحراريّة لأنّ الجّسم في هذه الحالة يعمل بشكلٍ أكبر للحفاظ على حرارته الطّبيعيّة.

إبتعدي عن المشروبات الغازيّة والعصائر

لتخفيف الوزن إبتعدي قدر الإمكان عن المشروبات الغازيّة والعصائر المصنّعة الغنية بالسكّر التي تسبّب السّمنة، وواظبي بالمقابل على تناول بعض العصائر الطبيعية كالليمون والأناناس والبرتقال التي تساهم في حرق الدهون بشكل فعّال.

إليكِ المزيد من صحتي عن الرجيم الصحّي في فترة المراهقة:

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً