“الإبادة”.. القتل وإلغاء الآخر.. فنانان إماراتيان في معرض مثير للجدل


“الإبادة”.. القتل وإلغاء الآخر.. فنانان إماراتيان في معرض مثير للجدل


عود الحزم

ضم معرض فني الأحدث في أبوظبي، تحت عنوان “الإبادة”، منحوتات ولوحات وأعمال تركيبية فنية متنوعة، تجاوزت 25 قطعة فنية، أسئلة حول مفاهيم القتل وإلغاء الآخر، وإبادته سواء جسدياً أو فكرياً أو معنوياً إلخ، حيث يعد هذا المعرض المشترك بين الفنانان الإماراتيان، محمد المزروعي وهاشل اللمكي، خلاصة مراسلات دارت لنحو عام بين أبوظبي والقاهرة. وأثار المعرض الجدل لأطروحاته الفنية المبتكرة، وشهد …

alt


ضم معرض فني الأحدث في أبوظبي، تحت عنوان “الإبادة”، منحوتات ولوحات وأعمال تركيبية فنية متنوعة، تجاوزت 25 قطعة فنية، أسئلة حول مفاهيم القتل وإلغاء الآخر، وإبادته سواء جسدياً أو فكرياً أو معنوياً إلخ، حيث يعد هذا المعرض المشترك بين الفنانان الإماراتيان، محمد المزروعي وهاشل اللمكي، خلاصة مراسلات دارت لنحو عام بين أبوظبي والقاهرة.

وأثار المعرض الجدل لأطروحاته الفنية المبتكرة، وشهد ليلة افتتاحه مساء الأربعاء إقبالاً كبيراً ونقاشات حامية حول الأعمال المعروضة.

ويُعد المعرض امتداداً للحوار الثقافي القائم بين الفنانين اللمكي والمزروعي حول مفاهيم الوجود وتطوّر البشرية، ويقام المعرض في رواق الفن، المتحف الأكاديمي بجامعة نيويورك أبوظبي.

وتجسّد المراسلات الفنية بين المزروعي الذي يعيش في القاهرة، واللمكي في أبوظبي، مساعي الفنانين في تعزيز مشاركة المشاهدين من خلال دفع المفاهيم خارج حدودها التقليدية، ولا يُقصد بأعمالهما الفنية أن تكون نصوصاً مكتوبةً إنما يتجّلى هدفها في توظيف كل المواد المتاحة وكل فكرة ممكنة.

والفنان محمد المزروعي، ولد في مصر وانتقل للعيش في دولة الإمارات لمدة أربعين عاماً، وصار من بين أبرز الفنانين في المشهد الفني المحلي، وعمل المزروعي لسنوات عديدة في “المجمع الثقافي”، كما ترأس اتحاد كتاب وأدباء الامارات، فرع أبوظبي، وهو يعيش حالياً في القاهرة.

ويمثل اللمكي الجيل الصاعد في الساحة الفنية، حيث شارك مؤخراً في برنامج منحة سلامة بنت حمدان للفنانين الناشئين، علاوة على كونه عضو مؤسس للمساحة الفنية “بيت 15” في أبوظبي.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً