علامات كره الزوج لزوجته


عود الحزم

علامات كره الزوج لزوجته

بعد مرور فترة من الزمن على الزواج، يشعر كلا الزوجين ببعض المشاعر التي يتخيّلان أنها مشاعر بغض أو كراهية، وعن هذه المشاعر وكيفية اكتشافها وطريقة علاجها والتغلُّب عليها، تحدثنا أخصائية العلاقات الزوجية «روجينا سيف النصر»، فتقول: هناك علامات تُشعِر الزوجة بنفور زوجها منها، وتجعلها تعتقد أنه يكرهها، لكنها في الواقع تكون علامات تشير إلى تسرُّب الروتين المُمِل القاتل إلى العلاقة…

بعد مرور فترة من الزمن على الزواج، يشعر كلا الزوجين ببعض المشاعر التي يتخيّلان أنها مشاعر بغض أو كراهية، وعن هذه المشاعر وكيفية اكتشافها وطريقة علاجها والتغلُّب عليها، تحدثنا أخصائية العلاقات الزوجية «روجينا سيف النصر»، فتقول: هناك علامات تُشعِر الزوجة بنفور زوجها منها، وتجعلها تعتقد أنه يكرهها، لكنها في الواقع تكون علامات تشير إلى تسرُّب الروتين المُمِل القاتل إلى العلاقة الزوجية، وهناك علامات كثيرة من السهل للمرأة اكتشافها، وتُشعِرها بكره الزوج لها، وهي:

1. انتقادك بشدة: بغض النظر عن الأمر الذي تفعله الزوجة، فمن الممكن أن تلاحظ انتقادات زوجها اللاذعة لطريقة لبسها أو شكلها، أو لأي تصرُّف يعبّر فيه عن ملله أو غضبه من أحد تصرفاتها.

2. يتجنَّب قضاء الوقت معك: قد يخترع زوجك الحجج حتى يتهرب من الجلوس معك في المنزل، أو يتجنب الخروج لأي مكان بصحبتك.

3. نسيان المناسبات المهمة: قد ينسى الزوج في بعض الأحيان مناسباتكما الخاصة، مثل ذكرى زواجكما أو ذكرى مولدك فتعتقدين أنه بدأ يكرهك.

4. عدم إظهار المحبة والمودة: لا يجامل الزوج في بعض الأحيان زوجته، ولا يخبرها بجمال ثوبها أو تسريحة شعرها، ولا يهديها الورود، فتعتقد أنه يكرهها.

5. البرود الجنسي: يعتبر من أهم الأسباب التي تُشعِر المرأة بأنها مكروهة أو مستبعدة من تفكير الرجل.

جميع العلامات السابقة تعتقد النساء أنها دلائل على كره زوجها لها، ولكنها في الحقيقة طرق غير مقصودة من الرجل للتعبير عن ملله أو ضجره من الحياة الروتينية، فالكثير من الروتين في العلاقة الزوجية يؤدي إلى تدميرها، إضافة إلى احتمال تعرُّضه لضغوط في العمل.

ما يجب على الزوجة فعله لإصلاح العلاقة الزوجية:
• الاهتمام بشكلها والاعتناء بنظافتها الشخصية، ووضع مساحيق التجميل وارتداء كل ما هو جميل ولافت أمام زوجها.
• الاهتمام بنظافة المنزل وتعطيره بالبخور والعطور المنزلية المختلفة.
• محاولة تجنُّب الحديث مع الزوج عند الشعور بأنه متوتر من العمل؛ حتى لا يفرغ طاقته السلبية بالإساءة للزوجة.
• حاولي إيجاد يوم كل شهر لكسر الروتين، قومي فيه بإيقاد الشموع والعشاء بملابس رسمية معًا، أو اقترحي عليه الخروج للعشاء في الخارج في مكان هادئ ورومانسي.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً