إسبانيا تدين رفع مسؤول حكومي فرنسي شارة تأييد الانفصاليين كاتالونيا

إسبانيا تدين رفع مسؤول حكومي فرنسي شارة تأييد الانفصاليين كاتالونيا


عود الحزم

احتج سفير إسبانيا لدى فرنسا، فرناندو كارديريرا، عبر مذكرة رسمية مرسلة إلى عمدة بلدية بيربينيان، جان مارك بوجول، على الشارة الصفراء التي ظهر بها خلال زيارة رئيس إقليم…

عمدة بيربينان جان مارك بوجول أثناء استقباله رئيس كاتالونيا في أغسطس الماضي (فرنسا3)


احتج سفير إسبانيا لدى فرنسا، فرناندو كارديريرا، عبر مذكرة رسمية مرسلة إلى عمدة بلدية بيربينيان، جان مارك بوجول، على الشارة الصفراء التي ظهر بها خلال زيارة رئيس إقليم كتالونيا كيم تورا، لهذه المدينة الواقعة جنوبي فرنسا، في نهاية الشهر الماضي.

وذكرت مصادر دبلوماسية الخميس لوكالة الأنباء الإسبانية، أن الرسالة تحمل بتاريخ 4 سبتمبر(أيلول) الجاري، وأعرب فيها السفير عن “أسفه” لاستخدام رمز مثل الشارة الصفراء التي اعتبر أنها تثير “الانقسام” داخل المجتمع الكاتالوني.

واستهجن السفير إصرار العُمدة على “الانحياز لمجموعة تمثل أقلية”، منتقداً محاولة التأثير على الرأي العام الأوروبي للإيحاء بأن إسبانيا ليست دولة ديمقراطية، ولا تحترم سيادة القانون.

وأبرز كارديريرا، وفقا لنفس المصادر، أن السفارة الإسبانية عرضت توفير كل الدعم اللوجيستي لتورا أثناء زيارته، مصراً على أن المشكلة لا تكمن في وجود رئيس كاتالونيا في بيربينيان، بل في استخدام الشارة الصفراء، من قبل مسئول حكومي فرنسي.

وذكر السفير أن فرنسا طالما دعمت وحدة الأراضي الإسبانية، وأنه لا وجود لحل خارج مظلة الدستور.

يُشار إلى أن “الشارة الصفراء” أصبحت رمز المساجين السياسيين والمؤيدين لانفصال كاتالونيا عن إسبانيا، بعد الاستفتاء على الانفصال في العام الماضي، وصدور أحكام بسجن منظميه، ومؤيديه من قبل القضاء الإسباني، بتهمة الخيانة العظمى في بعض الأحيان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً