للتخفيف من الكرش… إليكم 5 خطوات فعّالة إعتمدوها!

للتخفيف من الكرش… إليكم 5 خطوات فعّالة إعتمدوها!


عود الحزم

تعدّ البدانة الزائدة من أكثر الأمور المضرّة التي تؤدي الى العديد من المخاطر الصحيّة، وهنا نشير الى أن تراكم الدهون في منطقة البطن هو من أسوأ ما يمكن أن يتعرّض …

تعدّ البدانة الزائدة من أكثر الأمور المضرّة التي تؤدي الى العديد من المخاطر الصحيّة، وهنا نشير الى أن تراكم الدهون في منطقة البطن هو من أسوأ ما يمكن أن يتعرّض له الإنسان، حيث أنها تتكدّس حول أعضاء مهمّة، وتعمل على إفراز مواد تحفّز حالات الالتهاب المزمن، كما أنها ترفع من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، مثل مرض السكري، وأمراض القلب والسكتات الدماغية، وعدم إنتظام ضغط الدم.

ولتخفيف الكرش والتخلّص من تراكم الدهون في هذه المنطقة، تابعوا معنا هذه النصائح والخطوات الفعالة من صحتي:

النظام الغذائي الصحّي والمتوازن

للحدّ من تكدّس الدهون في منطقة البطن، لا بد من الإلتزام بنظام غذائي صحي ومعتدل بإعتماد النقاط الأساسية التالية:

– الإكثار من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.

– الإمتناع تماماً عن الدهون المشبعة الموجودة والأطعمة المصنعة.

– الحرص على إختيار مصادر البروتين قليلة الدهون مثل الأسماك ومنتجات الألبان قليلة الدسم.

– الحصول على كميات قليلة من الدهون غير المشبعة من خلال تناول الأسماك والمكسرات والزيوت النباتية.

ممارسة تمارين الأيروبيك

إن رياضة الأيروبيك هي من التمارين المثالية التي تستهدف دهون منطقة البطن بشكل مباشر وتساهم في تخفيضها، وتشمل أنواع رياضات الأيروبيك التي يمكن ممارستها المشي السريع، والهرولة، والقفز على الحبل، والدّراجة الثّابتة، وغيرها من التمارين التي ترفع معدل نبضات القلب والتنفّس.

شرب كميات كبيرة من الماء

إن شرب الماء بكميات كافية وبصورة دائمة يعزز الشعور بالشبع، ويقلّل بالتالي من كميات الطعام المتناولة. لذلك لا تهملوا شرب الماء على مدار اليوم والحصول على كوب قبل الوجبات، حيث أن هذه العادة تحدّ من كمية السعرات الحرارية التي يتمّ تناولها في الوجبة، ما يساعد على خسارة الوزن والتخلّص من الدهون المتراكمة لا سيما في منطقة الكرش.

النوم لفترات كافية

للتخلّص من البدانة وتراكم الدهون في الجسم عموماً وفي البطن خصوصاً، يجب علاج إضطرابات ومشاكل النوم، والحصول على فترات كافية من الراحة بما لا يقلّ عن 7 إلى 8 ساعات في اليوم.

التخفيف من معدلات التوتر

التوتر الدائم والمتواصل يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالسمنة في منطقة البطن، وذلك لأن الإجهاد يطلق هرمون الكورتيزول الذي يعزز تراكم الدهون حول البطن. لذلك إبتعدوا عن الضغوطات النفسية وتنعموا بالراحة والإسترخاء للتخفيف من الدهون الزائدة في البطن.

إليكم من صحتي المزيد من النصائح الفعالة لتخفيف الكرش:

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً