*رحبت ممثلة أفلام إباحية شهيرة في فرنسا بالنجم الإنكليزي ديفيد بيكهام المنضم حديثاً إلى باريس سان جيرمان المملوك لهيئة الاستثمار القطرية في صفقة انتقال حر لمدة خمسة أشهر.

حازم يوسف :*عاودت ممثلة أفلام إباحية فرنسية شهيرة طريقتها الخاصة و"الاستثنائية" في الترحيب بصفقات باريس سان جيرمان الفرنسي الذي يرأسه القطري ناصر الخليفي مدير عام قنوات الجزيرة الرياضيّة.
وتعرت ممثلة البورنو فيرجيني كابريس تماماً بعد تأكيد انتقال النجم الإنكليزي الوسيم ديفيد بيكهام إلى حديقة الأمراء مدافعاً عن ألوان النادي الباريسي العريق وتحت قيادة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي.
وكتبت الممثلة الشهيرة بـ"فيفي لابيوفر" في عالم الأفلام الإباحية على جسدها عبارة" أهلاً وسهلاً بيكهام" ترحيباً بوصول نجم مانشستر يونايتد السابق إلى باريس في آخر أيام سوق الانتقالات الشتوية.
ولم يكن هذا الترحيب الخاص هو الأول في سجل الممثلة الإباحية فقد قامت قبل نحو شهر من الآن بالنجم البرازيلي لوكاس مورا بعد الاتفاق على عملية انتقاله في الصيف الماضي على أن ينضمّ في فترة الانتقالات الشتوية وبعقد يمتدّ حتى حزيران/يونيو 2017 في صفقة مالية بلغت نحو 42 مليون يورو دفعت لناديه السابق ساو باولو.
وكتبت لابيوفر تغريدة باللغة البرتغالية التي يتحدثها اللاعب البرازيلي على صفحتها الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قالت فيها "مرحبا بلوكاس مورا في بي إس جي" في إشارة إلى باريس سان جيرمان.
وأصبح ترحيب لابيوفر بنجوم الكرة الوافدين على النادي الباريسي عادة مثلما فعلت مع انتقال المهاجم السويدي العملاق زلاتان إبراهيموفيش قادماً من ميلان الإيطالي مقابل 20 مليون يورو تقريباً.
باريس سان جيرمان يظفر أخيراً بـ"بيكهام"
وأتم الفريق الباريسي تعاقده مع قائد المنتخب الإنكليزي السابق بناءً على عقد يمتد لخمسة أشهر في صفقة انتقال حر لم تكلف خزينة القطريين أي أموال باستثناء راتب بيكهام الشهري الذي لن يحصل عليه طوال وجوده مع فريق PSG.
وقال بيكهام في مؤتمر صحافي لدى تقديمه رسمياً لوسائل الإعلام أنه اتفق مع رئيس النادي ناصر الخليفي ومدير الكرة البرازيلي ليوناردو على التبرع براتبه الشهري إلى مؤسسة خيرية لخدمة الأطفال يقع مقرها في العاصمة الفرنسية.
وأصبح بيكهام صاحب الـ37 ربيعاً لاعباً حراً بعد انتهاء عقده مع لوس أنجليس غالاكسي في نهاية موسم الدوري الأميركي في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
ويتوقع المراقبون أن يحظى النجم الإنكليزي باهتمام إعلامي كبير في العاصمة الفرنسي داخل المستطيل الأخضر وخارجه إذ يُعتبر بيكهام علامة تجارية هائلة تجعل كبار الأندية العالمية تلهث ورائه رغم تقدمه في السن وعدم قدرته على العطاء الفني كما كان يفعل سابقاً.
وبلا شك، لا تخلُ صفقة بيكهام من الفوائد الاقتصادية الجمة على الفريق الباريسي كون النجم الإنكليزي ذو قيمة اقتصادية هائلة تفوق قيمته الفنية على أرضية الميدان في الواقع حيث ستنهال عروض الرعاية والإعلانات على باريس سان جيرمان مثلما حدث لكل الأندية التي دافع بيكهام عن ألوانها بداية بمانشستر يونايتد الإنكليزي وريال مدريد الإسباني وميلان الإيطالي ولوس أنجليس الأميركي.
وأضحى باريس سان جيرمان قوة اقتصادية هائلة في عالم كرة القدم بعد أن تحول تحت قيادة هيئة الاستثمار القطرية برئاسة ناصر الخليفي على غرار مانشستر سيتي الإنكليزي الذي يملكه الإماراتيون.
ومنذ سيطرة القطريين على النادي الفرنسي، تمكن من جلب عديد الأسماء الرنانة في عالم الساحرة المستديرة مثل المدافع البرازيلي الصلب تياغو سليفا من ميلان الإيطالي في صفقة ثنائية مع زميله إبراهيموفيتش بالإضافة على مهاجم نابولي السابق إيزيكويل لافيتزي وصانع ألعاب باليرمو خافيير باستوري.
ويتصدر النادي الباريسي ترتيب جدول الدوري الفرنسي لكرة القدم *بمشاركة مع ليون وملاحقة من مارسيليا كما أنه يسير بثبات في مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد تأهله كأول المجموعة ومن المنتظر أن يواجه فالنسيا الإسباني في دور الستة عشر من المسابقة الأوروبية الشهيرة في فبراير الحالي بحسب القرعة التي سحُبت في مدينة نيون السويسرية.

المصدر : ايلاف الأخبارية
الإماراتية للأخبار العاجلة
اضف بن كود خدمة متاجر pin:7d0fb512