من ذاكرة الكلاسيكو .. مشاجرة زيدان وإنريكي في الملعب

مشاجرة زيدان ولويس إنريكي الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد هى مباراة فريدة من نوعها بل وربما هى أهم وأقوى مباراة بين ناديين في أوروبا بل والعالم أجمع  بدون شك لما تجمعه من أفضل نجمي لكرة القدم حالياً وهم الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو. لكن مواجهة الكلاسيكو القادمة تختلف لأنها

ستكون تنافس خاص بين المدربين لويس إنريكي وزين الدين زيدان خاصة أنهم كانوا في تنافس ومشادة ورغبة في إثبات الذات والتفوق الشخص خاصة بعد المواجهة السابقة الشهيرة بينهم منذ 13 عام في الكلاسيكو ولكن كلاعبين. في أبريل عام 2003 خلال الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة على ملبعب السانتياجو بيرنابيو قام النجم الفرنسي زين الدين زيدان وقتها بعرقلة المدافع كارليس بويول والذي أثار غضب لويس أنريكي وقرر التدخل والاشتباك مع زيدان والذي قام برد عنيف بوضع يده على وجه إنريكي بشكل عنيف. بعد تعيين زين الدين زيدان مديراً فنياً لريال مدريد أكد لويس إنريكي أنه يحترم النجم الفرنسي لأنهم زملاء مهنة واحدة في النهاية وأنه لا يتذكر هذا الأمر على الإطلاق ويعتبره مجرد اندفاع في الملعب ليس أكثر. ربما يكون هذا الأمر مجرد تصريحات دبلوماسية من إنريكي تجاه زيدان ولكن بدون شك سيسعى مدرب برشلونة للعودة إلى الطريق الصحيح مع برشلونة وشحن وشحن معنويات اللاعبين بالفوز على ريال مدريد وفي نفس الوقت الفوز على غريم أخر سابق في الملاعب وحالياً في التدريب.


الخبر بالتفاصيل والصور


مشاجرة زيدان ولويس إنريكي
مشاجرة زيدان ولويس إنريكي

الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد هى مباراة فريدة من نوعها بل وربما هى أهم وأقوى مباراة بين ناديين في أوروبا بل والعالم أجمع  بدون شك لما تجمعه من أفضل نجمي لكرة القدم حالياً وهم الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

لكن مواجهة الكلاسيكو القادمة تختلف لأنها ستكون تنافس خاص بين المدربين لويس إنريكي وزين الدين زيدان خاصة أنهم كانوا في تنافس ومشادة ورغبة في إثبات الذات والتفوق الشخص خاصة بعد المواجهة السابقة الشهيرة بينهم منذ 13 عام في الكلاسيكو ولكن كلاعبين.

2FCBDED500000578-0-image-m-59_1451943269173

في أبريل عام 2003 خلال الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة على ملبعب السانتياجو بيرنابيو قام النجم الفرنسي زين الدين زيدان وقتها بعرقلة المدافع كارليس بويول والذي أثار غضب لويس أنريكي وقرر التدخل والاشتباك مع زيدان والذي قام برد عنيف بوضع يده على وجه إنريكي بشكل عنيف.

بعد تعيين زين الدين زيدان مديراً فنياً لريال مدريد أكد لويس إنريكي أنه يحترم النجم الفرنسي لأنهم زملاء مهنة واحدة في النهاية وأنه لا يتذكر هذا الأمر على الإطلاق ويعتبره مجرد اندفاع في الملعب ليس أكثر.

ربما يكون هذا الأمر مجرد تصريحات دبلوماسية من إنريكي تجاه زيدان ولكن بدون شك سيسعى مدرب برشلونة للعودة إلى الطريق الصحيح مع برشلونة وشحن وشحن معنويات اللاعبين بالفوز على ريال مدريد وفي نفس الوقت الفوز على غريم أخر سابق في الملاعب وحالياً في التدريب.

رابط المصدر: من ذاكرة الكلاسيكو .. مشاجرة زيدان وإنريكي في الملعب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً