محكمة صينية تبرئ رجلاً بعد 21 عاماً من إعدامه

أبطلت أعلى محكمة بالصين اليوم الجمعة، حكم بإدانة رجل جرى إعدامه بناء على اتهامات بالاغتصاب والقتل قبل 21 عاماً، قائلة إن الحكم الأصلي اتخذ “دون أي أدلة”.

وأعدم ني شوبين (21 عاماً) عام 1995، بعد إدانته باغتصاب امرأة وقتلها في مدينة شيغياتشوانغ بشمال الصين.وقالت المحكمة في حيثيات حكمها إن الشرطة وممثلي الادعاء اختاروا ني كمشتبه فيه دون أي دليل.وفي معرض الاستشهاد بسلسلة من الأخطاء الإجرائية، لم تقلل الدائرة الثانية من محكمة الشعب العليا من احتمال أن يكون ني اعترف مكرهاً.وفي عام 2005، اعترف رجل آخر يدعى وانغ شوجين بالجريمة بينما كان محتجزاً لدى الشرطة.وبموجب الإصلاحات التي أجريت مؤخراً، يتعين أن تراجع محكمة الشعب العليا كل عقوبات الإعدام رغم أن العدد المحدد لهذه العقوبات لا يزال سراً من أسرار الدولة.


الخبر بالتفاصيل والصور



أبطلت أعلى محكمة بالصين اليوم الجمعة، حكم بإدانة رجل جرى إعدامه بناء على اتهامات بالاغتصاب والقتل قبل 21 عاماً، قائلة إن الحكم الأصلي اتخذ “دون أي أدلة”.

وأعدم ني شوبين (21 عاماً) عام 1995، بعد إدانته باغتصاب امرأة وقتلها في مدينة شيغياتشوانغ بشمال الصين.

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها إن الشرطة وممثلي الادعاء اختاروا ني كمشتبه فيه دون أي دليل.

وفي معرض الاستشهاد بسلسلة من الأخطاء الإجرائية، لم تقلل الدائرة الثانية من محكمة الشعب العليا من احتمال أن يكون ني اعترف مكرهاً.

وفي عام 2005، اعترف رجل آخر يدعى وانغ شوجين بالجريمة بينما كان محتجزاً لدى الشرطة.

وبموجب الإصلاحات التي أجريت مؤخراً، يتعين أن تراجع محكمة الشعب العليا كل عقوبات الإعدام رغم أن العدد المحدد لهذه العقوبات لا يزال سراً من أسرار الدولة.

رابط المصدر: محكمة صينية تبرئ رجلاً بعد 21 عاماً من إعدامه

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً